الاربعاء, 12 ديسمبر 2018 02:12 مساءً 0 82 0
سفيرة هولندا تشهد بداية العمل في إعادة تأهيل مشاريع زراعية بولاية النيل الأبيض
سفيرة هولندا تشهد بداية العمل في إعادة تأهيل مشاريع زراعية بولاية النيل الأبيض

النعيم / معسكر كشافه / أحمد حامد الطيب
شهدت سفيرة هولندا بالسودان كارن دوفن بمحلية السلام بداية العمل فى إعادة تأهيل تسعه مشاريع زراعيه بمحلية السلام والجبلين بدعم من الحكومة الهولندية بحضور الدكتور صديق المرير وزير الانتاج والموارد الاقتصادية ومعتمدى محلية السلام حامد على والمفوضية الاسلامية لشئون اللاجئين وموضة العون الانسانى ومعتمدية اللاجئين بالمركز والولاية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي  بتكلفة اكثر من واحد وعشرون مليون دولار لزراعة أكثر من خمسة عشر  الف فدان ضمن تعزيز السلام والتنمية والخدمات الأساسية والانتقال من المجال الانسانى إلى مجال التنمية ودعم المجتمعات المستضيفة واللاجئين ولدى مخاطبتها الاحتفال المقام بمعسكر الكشافة للاجئين  أكدت السفير الهولندية مواصلة هولندا دعم المشروعات لتحسين سبل كسب العيش وتعزيز السلام والتعايش الاجتماعى لأركان للتحدث الذى يواجهه وابانت أن السودان أصبح مثالا يحتذى به فى استضافة اللاجئين الشيء الذى يحتم على المجتمع الدولي زيادة الدعم للايفاء بالتزاماته تجاه اللاجئين .
الدكتور صديق عبد القادر المرير وزير الإنتاج والموارد الاقتصادية أشاد بدور المنظمات الدولية والوطنية فى تقديم الخدمات وتطويرها للمجتمعات المستضيفة واللاجئين وقال ان هذه المشروعات تمثل نقله حقيقية من المساعدات الانسانيه للتنمية المستدامة وتتسق مع سياسة حكومة الولاية الرامية إلى زيادة الإنتاج والانتاجية مؤكدا دعم حكومة الولايه للاجئين واستصلاح الغطاء النباتى وتحسين البيئه وتوفير الأمن والاستقرار وأوضح أن انطلاقة العمل فى تأهيل المشاريع الزراعية بدعم من الحكومة الهولندية  سيعمل على إدخال أكثر من خمسة عشر الف فدان دائرة الإنتاج .
إلى ذلك ابان معتمد السلام حامد على أن هذه المشروعات تعد انطلاقه حقيقية للمشروعات التنموية التى تؤدى إلى الاستقرار مناشدا المجتمع الدولى بالتدخل لتحسين أوضاع اللاجئين ، من جانبها أعربت المفوضية السامية لشئون اللاجئين  بالسودان عن سرورها باستضافة اللاجئين مشيدا ببرنامج رفع الوعى الاجتماعى فى مجال بناء القدرات وتعزيز السلام الاجتماعي .
فيما اشار عادل دفع الله ممثل معتمدة اللاجئين لضرورة زيادة المشروعات واستمراريتها مبينا انها ستكون إيجابا على التعايش السلمى والشراكة المجتمعي ،محمد فضل الله ممثل مفوضية العون الانسانى الاتحادي قال إن الدعم المقدم من المجتمع الدولى لا يتجاوز 35% من المطلوب داعيا المجتمع الدولى الآباء بالتزاماته تجاه اللاجئين ، فيما أعرب الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالسودان أعرب عن سعادته بانطلاقة  مشروع تعزيز السلام والتنمية وقال إنها ستكون الحل الأمثل للإنتاج الآتي معربا عن شكره للشركاء وحكومة الولاية.الجدير بالذكر أنه تم توزيع الآليات الزراعية للمستفيدين والتعرف على مدى استفادة المجتمعات من الدعم الإنساني.  

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير