الخميس, 03 يناير 2019 04:02 مساءً 0 88 0
بصراحة
بصراحة

دوري أوانطة هاتوا فلوسنا

 

خسرت شرطة القضارف بأربعة أهداف وهي تلعب مع الهلال في الدوري الممتاز ..وقبل ذلك إستطاع المريخ أن يهزم الموردة بستة أهداف مقابل هدفين ..وإستطاع الهلال الأبيض أن يفوز علي الأمل عطبرة فهود الشمال بأربعة أهداف ليصبح مجموع الأهداف التي أحرزتها ثلاثة فرق الهلال والمريخ والهلال الأبيض أربعة عشر هدفاً ولعل هذا يكون دليلاً علي أن قوة الفرق عندنا في الدوري الممتاز غير متكافئة ..ولو كان الهلال بهذه الدرجة من القوة لما خرج من منافسة بطولة الأندية الأفريقية أمام الفريق التونسي ولما خسر المريخ في مواجهة الإتحاد الجزائري ولما عجز  الهلال الأبيض عن الصعود درجة في الكونفدرالية .ولما خرج من المنافسة في أولها وهذا الذي يحدث عندنا في الدوري الممتاز معناه أن المنافسة ضعيفة لأن نتائج مبارياتها مؤسفة ولهذا هجرها الجمهور ولم يعد يشاهدها علي نحو ما كان مألوفا وقد قلت إن المسئول عن هذه الخيبة وهذا الفشل الإتحاد العام الحالي لكرة القدم الذي إن كنا قد أيدناه ..وساندناه لا يمكن أن يجعلنا هذا نسكت علي ما فعله بمنافسة إتحاد الكرة التي فقدت طعمها ولونها ورائحتها لأن إتحاد الكرة العام أخطأ فجعل الهلال يلعب في مجموعة والمريخ يلعب في مجموعة ولهذا لا يعرف أحد لمن  الصدارة ولمن الموخرة حتي اليوم رغم أننا وصلنا بالمنافسة إلي إسبوعها الخامس.
لقد كنت أحضر مرة نهائيات الأمم الأفريقية في  المغرب ..ولعبت يومذاك بنجيريا مع كينيا وفازت عليها بخمسة أهداف .. فكانت تلك النتيجة محل سخرية وتندر عند الصحافة الرياضية هنالك..وقالت كيف إستطاعت كينيا أن تصعد للنهائيات ..وقال أحد الصحفيين إننا يجب أن لا نسأل كيف صعدت كينيا إلي النهائيات بل من المفروض أن نسأل عن مستويات الفرق التي فازت عليها كينيا وصعدت علي حسابها ..!
وواضح مما حدث عندنا أن الشرطة القضارف والموردة والأمل فهود الشمال التي إهتزت شباكها خمسة عشر مرة أمام الهلال والمريخ ..والهلال الأبيض غير جديرة بأن تشارك في منافسة الدروي الممتاز .. وليس معني أن يفوز الهلال بالخمسة ويفوز المريخ بالستة ويفوز الهلال الأبيض بالأربعة أن هذه الفرق الثلاثة قد حققت نجاحاً من حق جماهيرها أن تسعد به ولا أظن أن الهلال والمريخ محتاجان للاعبين أجانب لكي يحققا الفوز في مباريات الدوري الممتاز وماداما قد خرجا من البطولة الإفريقية كان من المفروض أن يعتمدا في الدوري الممتاز علي اللاعبين المحليين ويقررا إنهاء عقود الأجانب حتي لا تتراكم الحقوق ونصبح مطالبين بواسطة إتحاد الكرة الدولي بدفع آلاف الدولارات .. وتتهددنا العقوبات ..وأعتقد أن قدامي لاعبي الهلال والمريخ بوسعهم أن يحلوا مكان المدربين الأجانب الذين ليس لهم أثراً واضحاً في تشكيل الفرق وإعدادها للمباريات.
صباح الشروق أصبح متفوقاً علي مساء جديد ..ومطلوب من فضائية (النيل الأزرق ) أن تراجع مساء جديد حتي تصحح مساره وتجعله في مستوي صباح الشروق .
رائع جداً أن تصبح شركة كنار راعية لمنافسات الدرجة الأولي بالخرطوم .. وكنار لها صلة قوية بالرياضة والرياضيين وقد قامت مشكورة قبل اليوم بتحمل نفقات عشرين صحفياً رياضياً جعلتهم يكونوا حاضرين لنهائيات الأمم الإفريقية بدولة غانا
عازف العود أحموده ..إرادة قوية وعزيمة وإصرار لابد لنا أن نشيد بها .
الذكري  63 لإستقلال السودان مرت بنا وإحتفلنا بها .. والزعيم الأزهري لم يرفع العلم وحده بل كان معه محمد أحمد محجوب .وأزهري كان في الوطني الإتحادي والمحجوب كان في حزب الأمة.
كيف تتجرأ مذيعة في إحدي الفضائيات أن تقول عن المواطنين أنهم شماسه دون أن تجد حساباً من الجهة التي تعمل بها .ومؤسف والله أن يتزامن ما حدث مع أعياد الإستقلال ..وعلي كل حال فقد حدث ما حدث ونرجو أن يكون العلاج الذي توفره الحكومة ناجعاً .. لكل المشاكل التي تواجهنا ..والتقدير كله للمواطنين الذين تسابقوا لدعم مالية البنوك حتي تقوم بأداء دورها كاملاً .. من أجل إسعاد المواطنين .

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير