السبت, 12 يناير 2019 02:31 مساءً 0 140 0
الفاتح عز الدين : الاحتجاجات بدأت موضوعية والبعض سعوا لاستثمارها سياسيا
الفاتح عز الدين : الاحتجاجات بدأت  موضوعية والبعض سعوا لاستثمارها سياسيا

  الخرطوم : أخبار اليوم
وصف الدكتور الفاتح عزالدين رئيس قطاع الفكر والثقافة بالمؤتمر الوطني، بداية المظاهرات الاحتجاجية بأنها كانت موضوعية، وأن أسبابها كانت مبررة ولم تنطو علي مطالب سياسية، إلا أن دخول بعض القوي السياسية المناوئة للإنقاذ وسعيهم لاستغلالها سياسيا، وما صاحب ذلك من عمليات تخريب منظمة اضطرت الجهات الأمنية للتعامل معها بحسم وحزم، حتى لا ينفرط عقد الأمن في البلاد. جاء ذلك لدي حديثه لبرنامج أوراق بقناة الخرطوم الفضائية الذي يعده ويقدمه الصحفي جمال عنقرة مساء أمس الأول الخميس.
وحول تجديد السيد رئيس الجمهورية دعوته للمعارضين للإنضمام لمسيرة الحوار، قال عز الدين إن الحوار هو منهج أصيل للإنقاذ، وهي تستمده من قيم الدين وتقاليد السودانيين، وان الدعوة للحوار تظل قائمة، وهي الخيار الوحيد المتاح لأهل السودان لاستكمال مشوار البناء والإصلاح السياسي، الذي قطع شوطا بعيدا، وأن دعوة الحوار عامة وشاملة لا تستثنى أحدا إلا من أبي.
وعن المشاكل الإقتصادية الحقيقية التي دفعت بعض المواطنين للتظاهر والاحتجاج، قال دكتور الفاتح أن الحكومة تعاملت مع هذه المشكلات بجدية، وقطعت المساعي لحلها شوطا بعيد، وبشر بحل مشكلات السيولة النقدية،
في وقت منظور يبدأ في خواتيم شهر يناير الجاري، ويكتمل في مارس المقبل بإذن الله تعالي. وبالنسبة لمشكلة شح الوقود ودقيق الخبز، قال عزالدين إن الحكومة وضعت ترتيبات محكمة لتوجيه الدعم الي مستحقيه بصورة مباشرة، وسوف يكون لذلك أثره الواضح في تخفيف الأعباء علي المواطنين، وتخفيف الأحمال علي الحكومة حيث كان كثير من الدعم الذي توجهه يذهب الي غير مستحقيه. 

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير