الاربعاء, 24 أكتوبر 2018 03:10 مساءً 0 32 0
المبادرة الوطنية للوفاء ورد الجميل (يحي شالكا نموذجا)
المبادرة الوطنية للوفاء ورد الجميل (يحي شالكا نموذجا)

رؤى متجددة

أبـشـر رفـاي

المبادرة الوطنية للوفاء ورد الجميل (يحي شالكا نموذجا)

تعتبر المبادرة الوطنية للوفاء ورد الجميل هي واحدة من سلسلة المبادرات ذات الطابع الفكري المتجدد لرؤانا المتجددة حول كافة مناحي الحياة وقد أشرنا في هذا الصدد الى انه هناك فرق كبير على سبيل المثال بين مفهومي المهنة وفكر المهنة مثال مهنة الزراعة والفكر الزراعي مهنة التجارة والفكر التجاري مهنة الهندسة والفكر الهندسي مهنة القانون والفكر القانوني والدستور والفكر الدستوري والتشريع والفكر والفقه التشريعي فالفكر والعمليات الفكرية هي وحي العقول والعقول وديعة ربانية وضعها الحق تعالى في الذات البشرية لتدير من خلالها فرص الحياة المتاحة وفي السياق دفعنا فيما مضى بمشروع المبادرة الوطنية للوفاء ورد الجميل لتشكل وتؤطر في مفهوم اليوم الوطني للوفاء ورد الجميل وهو نفسه يمكن ان يطور الى اليوم العالمي الأممي للوفاء ورد الجميل والشاهد هنا ان معظم مصادر وبواعث ودوافع الاحتقانات السياسية والاجتماعية والاقتصادية وغيرها دافعها الأساسي غياب وتغييب روح وقيم الوفاء ورد الجميل وهذا برأينا معروف ينبغي ان لا يستحقر او يهمل فإشاعة السلام وإرساء قيمه ورده وفاء وجميلا، والشكر والثناء وفاءا وردا للجميل إبرام العقود والعهود قيمة وردها والالتزام بها وفاءا وردا للجميل وفي ذات الإطار ان بناء العلاقات وتنميتها والتكريم والتشجيع وشحذ الهمم هو نوع من أنواع الوفاء ورد الجميل ومن واقع التجارب الحياتية هناك نماذج كثيرة من الناس ممن أعطوا عطاء جزلا للناس والأوطان ولوجه الله يستحقون تحية الوفاء ورد الجميل فالدولة في قمتها لم تغفل هذه القيمة الإنسانية الرفيعة وقد ظلت في كل مناسبة مفصيلة وفي حركة دولاب الحياة تقدم هذا النوع من النماذج ومن الأمثلة صور التكريمات الرمزية التي تتم في أعياد الاستقلال المجيد وغيرها والمجتمع نفسه وخلال أنشطته المختلفة يقدم أروع أنواع الوفاء ورد الجميل للذين أحسنوا بالحسنى وزيادة فنموذجية الأستاذ والمصور البارع يحي إبراهيم محمد احمد الشهير بشالكا اكتسبها من خلال عطائه الوطني القومي الاحترافي المستمر على مدى أكثر من ثلاثة عقود حتى تبوء مقعدا متقدما ضمن عقد درر مصوري السودان الذين يستحقون التكريم والوفاء ورد الجميل فمهنة التصوير تقوم على فكر وفكرة عميقة لجهة أنها قبل ذلك معجزة من معجزات الحق تعالى في الذات البشرية هو الذي يصوركم في الأرحام كيف يشاء فالصورة عند المصورين تلخيص للشخصية وتقصير لظلها الشخصي فتكريم هذه الشرائح والاهتمام بهم ورعايتهم لفتة حضارية وحضور لقيم الوفاء ورد الجميل.  

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

اخبار اليوم
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير