السبت, 12 يناير 2019 04:45 مساءً 0 37 0
بصراحة
بصراحة

الهلال وصل إلى النهائي

 

 رغم أن أخي الكاردينال أشرف سيد أحمد بعد أن تولى رئاسة الهلال فعل ما لم يفعله غيره من رؤساء الهلال الذين تعاقبوا وهو بما فعله أصبح رئيس الهلال الأول بين من تولوا إدارته حتى وإن كان بينهم الزعيم الطيب عبدالله ـ طيب الله ثراه ـ لكن الكاردينال أشرف سيد أحمد رغم نجاحه الذي حققه في مجال المنشآت وعلى رأسها الجوهرة الزرقاء والفندق والفضائية فشل حتى اليوم في بطولة الأندية الإفريقية وعلى أيامه بات الهلال يخرج من المنافسة من أولها ويتم تحويله إلى الكونفدرالية التي يطلقون عليها بطولة (الترضية) وحتى في الكونفدرالية لم يحقق الهلال شيئاً.. ورؤساء الهلال السابقون وعلى رأسهم الطيب عبدالله وعبدالمجيد منصور استطاعوا الوصول بالهلال إلى نهائي بطولة الأندية الإفريقية.. الطيب عبدالله وصل مع الأهلي القاهري وعبدالمجيد منصور وصل مع الوداد المغربي وعندما وصل الطيب عبدالله بالهلال إلى النهائي كنت سكرتيراً لرابطة الإعلاميين الرياضيين وسافر برفقة الهلال إلى القاهرة ثلاثون صحفياً وحضرنا المباراة من استاد القاهرة الدولي ورأينا بأعيننا كيف ظلمه الحكم المغربي لاراش.. وكان فريق الهلال يومذاك يستحق أن يحصل على البطولة  لكنه خسر بهدفين مقابل لا شيء وتعادل قبلها في الخرطوم.. ولم يستطع الهلال أيام عبدالمجيد منصور أن يحصل على الكأس فهزم أمام الوداد المغربي وأذكر أن الهلال أقام لمباراته مع الوداد معسكراً بفندق قصر الصداقة بالخرطوم بحري أقمت به مع اللاعبين كرئيس تحرير لصحيفة (الدار) حتى أنقل أخبار الهلال من قريب وأظن أنني نجحت في ذلك.. لأنني أجريت حواراً مع المدرب.. بل رافقت وفداً من الهلال إلى منزل شيخ في شارع الأربعين ـ توفي يرحمه الله ـ وطرقنا بابه فسألنا من نحن وماذا نريد فقلنا له إننا من ناس الهلال ونريده أن يتولى أمر مباراتنا مع الوداد المغربي فاعتذر وقال إنه يعمل فقط مع المريخ.. قلنا له إن الوداد فريق أجنبي فطلب منا أن نحضر  له الموافقة أولاً من رئيس المريخ وقتذاك محمد إلياس محجوب فتركناه.. ولم نذهب لرئيس المريخ ! مستوى لاعبي الهلال أقل من مستوى لاعبي الفرق التي تقابله في بطولة الأندية الإفريقية.. وإذا كان الهلال يريد التفوق والوصول إلى نهائي  بطولة الأندية الإفريقية عليه أن يتعاقد مع لاعبين أجانب حتى يرفعوا مستوى فريقه. واللاعبون الأجانب في الهلال مستوياتهم مثل مستويات اللاعبين المحليين بدليل أنهم يجلسون في بعض المباريات مع لاعبي الاحتياطي.. ولهذا طالبت بأن ينهي الهلال العقود مع اللاعبين الأجانب الحاليين.. لأنه بلاعبيه المحليين يستطيع أن يحصل على بطولة الدوري الممتاز.. وبطولة كأس السودان.
رئيس المريخ القوي كان المرحوم حسن أبو العائلة الذي رافقته إلى الكمرون حيث لعب المريخ مع فريق كانون.. ورفض حسن أبو العائلة أن ينزل بالفندق الذي حجزوه له وقال: إن هذا الفندق لا يشبه المريخ ونزل بأغلى فندق في العاصمة الكمرونية ياوندي.. ودفع من مال المريخ حساب الفندق لكن عندما جاء كانون إلى الخرطوم ليلعب مباراته الثانية حجز له في فندق درجة ثالثة وقام بإطفاء كشافات استاد المريخ  يوم تمرينه.. وطلب من جماهير المريخ أن تقذفه بالحجارة وانتقدنا ذلك في الصحافة الرياضية فقال المرحوم أبو العائلة إن المريخ في أم درمان لعب خارج أرضه وفي المباراة الثانية بأم درمان في استاد المريخ لعب كمال عبد الوهاب أروع مبارياته شفاه الله لأنه يرقد اليوم بغرفة العناية بمستشفى علياء.. وانتهت تلك المباراة بالتعادل وفي ذلك العام حصل فريق كانون الكمروني على بطولة الأندية الإفريقية.. والمرحوم حسن أبو العائلة عملت معه رئيساً لتحرير صحيفة (عالم الرياضة) وكانت معاملته معي كريمة جداً ولم يتدخل قط في عملي رغم أنه كان يجلس معي في مكتبي طوال ساعات اليوم ويأخذني إلى منزلي بعربته (المرسيدس).
وعجب مرة كيف يكون منزلي في أمبدة صغيراً والسكن في أمبدة كما قال ليكون المنزل كبيراً.. ومرة كان يقف خلفي يراجع معي الصفحة الأولى للصحيفة فوجدني أكتب بالخط الكبير: اليوم يصل رئيس الهلال الخرطوم.. وفي الخط الصغير: أحرز المريخ بطولة كأس السودان.. فلم يقبل ذلك  وقال لي: أخي ميرغني نحن لا نتدخل في عملك لكنني أريد أن أسألك أيهما أكثر أهمية عودة رئيس الهلال أم بطولة كأس السودان! فوضعت القلم وغادرت مكتبه ولم أواصل العمل معه.. ورغم ذلك كنت أحبه وقد أطلقت عليه لقب الإمبراطور لأنه كان فارساً.
ومن الإداريين العظماء الذين مروا على أنديتنا العميد مهندس إبراهيم محجوب في الهلال والبروفيسور عبدالحميد إبراهيم في النيل وصالح جرجس في الأهلي الخرطوم.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير