السبت, 12 يناير 2019 05:09 مساءً 0 118 0
معتمد باسندا يناشد منظمات الأمم المتحدة للإسراع في تقديم العون والمساعدة للاجئين
معتمد باسندا يناشد منظمات الأمم المتحدة للإسراع في تقديم العون والمساعدة للاجئين

القضارف : الطيب الشريف
استقبلت مناطق متعددة في محلية باسندا الحدودية  مع الجارة إثيوبيا أمس الأول  أعدادا كبيرة من اللاجئين الإثيوبيين الكومانت الفارين من الاشتباكات مع الامهرا من جهة وبين الامهرا والتقراي من جهة أخرى وأوضح اللواء معاش محمد أحمد حسن ودالشواك معتمد محلية باسندا استقبال منطقة باسندا لأكثر من (172) إثيوبي بجانب عدد (82) أثيوبي في منطقة كنينة من النساء والرجال والأطفال مشيرا لدخولهم السودان بعد أن اشتدت عليهم الأوضاع باثيوبيا وقال إن دخول هذه الكميات الكبيرة من اللاجئين تستوجب وضع العديد من الترتيبات وناشد المعتمد منظمات الأمم المتحدة للإسراع في التدخل وتقديم الدعم والمساعدة لتلك الأسر مشيرا للأوضاع المأساوية التي يعيشونها دون مأوى أو غذاء ومياه الشرب وأصبح إنسان منطقة باسندا في قراها المنتشرة يقاسمهم اللقمة من باب الوازع الديني والإنساني والأخلاقي كما أشار المعتمد إلى أن هذه الأسر تقضي حاجتها في العراء الشيء الذي سوف ينعكس سلبا على الواقع والوضع الصحي بالمنطقة.  
من جهة اخري اوردت الشروق التقرير التالي :
لقي مواطن سوداني مصرعه داخل حدود البلاد، عقب تجدد المواجهات القبلية بين مكونات إقليم الأمهرا الإثيوبي، وشهدت عدد من المدن السودانية عمليات ملاحقة ومطاردة بين القوميات المتناحرة من الإقليم، وأدت المواجهات إلى لجوء 370 إثيوبياً إلى البلاد.
وتوقع نائب معتمد محلية باسندة، محمد عثمان الخليفة، في تصريح لـ»الشروق»، يوم الجمعة، تزايد موجة اللجوء نسبة لتصاعد المواجهات داخل مدن وقرى إقليم الأمهرا.
وأدت المواجهات إلى موجة لجوء جديدة من قوميات «التقراي والكنامة» هرباً من الصراع الذي اتخذ شكلاً عنيفاً ومسلحاً، واستقبلت مناطق «القلابات، كريمة، كنينة وباسنقا» ما يزيد عن 370 لاجئاً من القوميتين خلال يوم الخميس.
وقال إن السلطات المحلية بمساعدة المواطنين، فتحت عدداً من المدارس لاستقبال اللاجئين وتقديم المساعدات الغذائية والعلاجية لهم.
وتعمل قوات مشتركة من الجيش والشرطة السودانية، على إغلاق المنافذ أمام عمليات المطاردة ومنع تسلل المقاتلين.
ومن المتوقع أن تشرع معتمدية اللاجئين السبت، في تهيئة معسكرات مؤقتة لإيواء اللاجئين مع فتح الباب لترحيل الراغبين إلى إقليم التقراي الإثيوبي عبر معبر «اللكدي» وعلى ذات الصعيد الحدودي.

 

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير