الخميس, 31 يناير 2019 03:55 مساءً 0 85 0
مريخ السودان يتأهب لضرب المولودية بمعقله والتونسي يطالب بالانضباط والتركيز
مريخ السودان يتأهب لضرب المولودية بمعقله والتونسي يطالب بالانضباط والتركيز

كتب/ عمر بابكر
يحل مريخ السودان في تمام التاسعة من مساء اليوم بالتوقيت المحلي ضيفاً كريماً على المولودية الجزائري في ذهاب دور الثمانية لدوري أبطال العرب المؤهل للمربع الذهبي.
واستعد الفريقان للنزال الذي يتوقع المتابعون أن يكون في غاية الإثارة والقوة من واقع القيمة الفنية العالية للفريقين خاصة المريخ الذي شكل في الأعوام الأخيرة عقدة للكرة الجزائرية استعصى على الأندية حلها، ولهذا يبقى المريخ ويظل على الدوام مرشحاً فوق العادة للخروج بأفضل النتائج رغم الظروف الصعبة التي سيلعب بها الأحمر الوهاج المقابلة منقوصاً من خدمات عدد مقدر من أهم وأكبر وأفضل عناصره بسبب الإصابة، وهي نتاج طبيعي لإهمال الإدارة التنفيذية التي تأخرت كثيراً في علاجهم، وإن لم يتدخل بعض أبناء الكيان وممثلي روابط المريخ بدولة الإمارات لما تعافوا من الإصابات حتى اللحظة، ورغم ذلك كان الأحمر في أفضل حالاته البدنية والمعنوية بفضل القيمة الفنية المذهلة التي تملكها العناصر الحالية وهي متاحة للمدير الفني ومعاونيه.
وتم إخضاع الفرسان لتدريبات خاصة ومكثفة ستسهم في تقديم الأفضل وستسهل كثيراً المهمة عشية اليوم، وبدا واضحاً أن الزلفاني درس المولودية جيداً حيث اختار أسلوب لعب يقوم بصورة كاملة على الانضباط الميداني والوظيفي مع إغلاق كل المساحات في الأطراف و العمق الدفاعي، ولهذا ظل دائم الحديث للمدافعين والمحاور بضرورة الضغط المتواصل على المهاجمين والابتعاد قدر المستطاع عن ارتكاب مخالفات قريبة من المرمى حتى يتجنبوا البطاقات الملونة.
وشدد الزلفاني خلال إشرافه على التمارين الأخيرة على ضرورة التركيز في التمرير وعدم المراوغة أو الاحتفاظ بالكرة لفترة طويلة والعمل على امتصاص حماس المنافس من أجل إخراج الشوط الأول بالتعادل والذي سيشهد وجود مهاجم واحد في المقدمة هو هداف دوري أبطال العرب حتى الآن محمد عبد الرحمن لأن زميله رمضان عجب سيكون موجوداً في خط الوسط على أن يعود لتشكيل ثنائية مع الغربال في الحصة الثانية التي سيبحث فيها الأحمر الوهاج عن تسجيل هدف أو أكثر للاقتراب من بلوغ دور الأربعة حتى قبل حلول موعد لقاء الإياب بالقلعة الحمراء.
ومعروف أن بعثة المريخ وصلت الجزائر قبل وقت كاف من المباراة تنفيذاً لرغبة الجهاز الفني بغرض منح اللاعبين فرصة للتأقلم على الأجواء الباردة بأرض المليون شهيد، ورغم ذلك نفذ الفرسان الخارطة الإعدادية التي رسمها المدير الفني من واقع معرفته المسبقة بمنافسه الذي يعاني في صمت بسبب النتائج التي حققها مؤخراً إضافة للخلافات التي ضربته من الداخل فضلاً عن حالة الرعب التي يعيشها أهل الجزائر وأنصار المولودية من المريخ الذي تخصص كما قلنا في إقصاء كل الأندية التي واجهها في كل المنافسات الإفريقية والعربية.
وعقد المريخ مناورته الختامية بملعب (5) جوليه تابعها أعضاء السفارة السودانية والبعثة الإدارية رفع بعدها النجوم التمام وأدوا قسم الانتصار في مشهد بديع يؤكد تكاتفهم وتعاونهم داخل وخارج الملعب.
ومن واقع متابعاتنا لمسار الإعداد لسفير الكرة السودانية في دوري أبطال العرب فإن أقوى المرشحين للمشاركة منذ البداية هذا المساء الحارس المـتألق أبو عشرين الذي تعهد بحماية العرين والمحافظة على نظافته، الجس، صلاح نمر،  أحمد آدم، حمزة داؤود في الدفاع محمد هاشم التكت ، محمد الرشيد، أمير كمال، خالد النعسان، التش، إضافة لرمضان عجب الذي سيقوم بدور محوري في الوسط طيلة الحصة الأولى، وسيكون الهداف المرعب محمد عبدالرحمن في الهجوم منفرداً.
أطيب الأمنيات لمريخ السودان بالتوفيق، ذودوا عن اسم وسمعة ومكانة الكرة في المحفل العربي الجامع.
حوافز ضخمة في انتظار نجوم المريخ
تعهدت قيادات مريخية بارزة سبق لها أن تولت المهام الإدارية بالنادي إضافة لأقطاب كبار بتقديم حافز مالي ضخم للاعبين في حال خروجهم بنتيجة إيجابية من مباراة اليوم، على أن يتم تسليم الحوافز لكابتن الفريق ليقوم بدوره بتوزيعها على زملائه في احتفالية صغيرة.
محمد الرشيد: الفرسان في قمة الجاهزية
أكد نجم وسط المريخ محمد الرشيد جاهزية الفرقة الماسية لملحمة اليوم النارية، وأضاف: نعرف منافسنا جيداً فقد أتاح لنا المدير الفني مشاهدة العديد من مبارياته الأخيرة، ووقفنا على مراكز القوة والضعف، وسنعمل يداً واحدة من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تجعل الصعود للمربع الذهبي في المتناول.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير