الثلاثاء, 05 فبراير 2019 03:31 مساءً 0 43 0
اتحاد أصحاب العمل يؤكد اهتمامه بقضايا المسؤولية المجتمعية في الأرياف والحضر
اتحاد أصحاب العمل يؤكد اهتمامه بقضايا المسؤولية المجتمعية في الأرياف والحضر

الخرطوم: ناهد أوشي
أكد الاتحاد العام لأصحاب العمل السوداني اهتمامه بقضايا المسؤولية المجتمعية في الأرياف والحضر والمشاركة في الدفع بقضايا التنمية المستدامة وتحقيق الاستقرار للمجتمعات.
وقال الأمين العام للاتحاد الدكتور أمين عباس محمود لدى مخاطبته ورشة عمل  الشراكات ودمج مبادئ الاتفاق العالمي وأهداف التنمية المستدامة  والتي نظمتها شبكة الاتفاق العالمي بالسودان بقاعة شركة (CTC) أن القطاع الخاص السوداني ظل يقود زمام المبادرة في بناء وتشييد المؤسسات التعليمية والصحية وغيرها من المرافق الخدمية بجانب دعم الشرائح الضعيفة في المجتمع.
 وأشار د.أمين إلى أن الاتحاد كان سباقاً في الاستجابة لمبادرة الأمم المتحدة في إطار المبادئ العالمية للاتفاق العالمي التي أُطلقت في العام 2000  لإدماج مبادئ المسؤولية البيئية والاجتماعية والأخلاقية في أنشطة الشركات والمؤسسات والالتزام بموائمة أنشطتها مع المبادئ العشر، وتبنى الاتحاد منذ العام 2005 مراحل تكوين واستضافة الشبكة بالسودان بدعم وإسناد من الشركاء بالقطاع الخاص مفرداً حيزاً لمكتب الشبكة كأحد أهم هياكل الاتحاد التي تطلع بمهام وقضايا المسؤولية المجتمعية.
وجدد عباس تأكيد الاتحاد العام لأصحاب العمل السوداني الاستمرار في دعمه ومساندته للشبكة بالسودان وتحقيق أهدافها وبرامجها وإستراتيجياتها في تكامل مع الإطار العالمي للأهداف المنشودة، ونوه إلى أن الاتحاد يسعى من خلال دورته الجديدة لتعميق هذا المفهوم والتوسع في نشر ثقافته وسط قطاعاته، وأعرب عن أمله أن تخرج الورشة بتوصيات تخدم أغراض وأهداف التنمية المستدامة وتحقق المزيد من الترسيخ لمبادئ الاتفاق العالمي.
وقال الشيخ مصطفى الشيخ الأمين رئيس شبكة الاتفاق العالمي بالسودان إن الورشة تهدف إلى دمج أهداف التنمية المستدامة مع الأهداف العشرة الاجتماعية للأمم المتحدة، مشيراً إلى أن الورشة تعتبر تنويراً بتلك الأهداف وكيفية دمجها وتطبيقها في القطاعين العام والخاص، وأوضح أن الورشة ستقدم أمثلة ونماذج لكثير من الشركات السودانية الرائدة في المجال لعكس الصورة الإيجابية التي تعكس للعالم تقدم الشركات السودانية في مجال المسؤولية المجتمعية، ونوه إلى مناقشة الورشة كذلك للخطة المستقبلية لشبكة الاتفاق العالمي بالسودان وتطبيق أهداف التنمية المستدامة للاقتصاد السوداني والدور الإيجابي الذي يقوم  به القطاع الخاص في هذا المجال.
من جانبها أشادت نيروكي شيملو المديرة الإقليمية لشبكة الاتفاق العالمي بجهود القطاع الخاص السوداني في مساهمته في تحقيق أهداف الشبكة بالسودان، وأشارت إلى اتجاه الشبكة نحو الدولية في تنفيذ البرامج بجانب الشراكات الإقليمية والدولية في تحقيق التنمية عن طريق القطاع الخاص والمنظمات الدولية.
وقالت شيملو إن أكثر من 8,500 شركة في العالم منضوية تحت مظلة هذه الشبكة، ولفتت الانتباه إلى مبادرات الشبكة المتمثلة في وصول الكهرباء في العام 2030م إلى كل إنسان في العالم بجانب مبادرات زيرو عطش في العالم.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير