الاربعاء, 06 فبراير 2019 03:27 مساءً 0 186 0
الحياة تدب بشارع النيل بعد عودة بائعات الشاي
الحياة تدب بشارع النيل بعد عودة بائعات الشاي

الخرطوم: قمر فضل الله
بدأت الحركة بشارع النيل بعد عودة بائعات الشاي لمزاولة عملهن بعد توقف استمر نحو عام كامل، والتف حولهن المواطنون في مشهد بهيج يؤكد الارتياح لعودة.
وأجمع عدد مقدر منهن في حديث مع (أخبار اليوم) أنهن سعيدات بالعودة إلى موقع عملهن، وأكدن أن العمل في الشوارع الفرعية ليس به فائدة تذكر وذلك لقلة الزبائن، وأوضحن أنهن خلال فترة التوقف تعرضن لمعاناة كبيرة جداً خاصة أن أغلبهن يعول أسراً ولديهن أبناء بمراحل التعليم و آخرون بالتدريب المهني والجامعات حتى لا يتكرر السيناريو بإفراز بائعات شاي جدد.
وذكرن أنهن خلال فترة التوقف لجأت مجموعة منهن إلى بيع أمتعتهن الشخصية من أجل توفير لقمة العيش الكريمة لأسرهن.
ونقلن استعداد البائعات لكافة الشروط من حيث تقليل عدد الكراسي والالتزام بالنواحي الصحية والنظافة والزي المحتشم من أجل الاستقرار ومواصلة عملهن في جو خالٍ من المشكلات.
وأشدن بالدور الكبير التي قامت به الجمعية التعاونية لباعة الأطعمة والمشروبات برئاسة الحاجة عوضية كوكو بتوفيق أوضاع العديد من النساء العائلات، وأكدن أن الحياة بدأت تدب من جديد بشارع النيل وعاد له رونقه.
ما يجدر ذكره أن البائعات قد تم إيقافهن عن العمل بقرار من معتمد الخرطوم السابق أحمد أبو شنب يحظر عملهن بشارع النيل والشوارع الرئيسة في العاصمة، مع السماح لهن بالممارسة  في الشوارع الفرعية.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير