الاربعاء, 21 فبراير 2018 02:36 مساءً 0 1 0
مؤتمر الفاو بالخرطوم.. الغذاء ومحاربة الفقر أولوية
مؤتمر الفاو بالخرطوم.. الغذاء ومحاربة الفقر أولوية

تقرير: هناء حسين

تعتبر مكافحة الجوع والفقر واحدة من القضايا الملحة التي تشغل الحكومات في العالم وأفريقيا، ويواجه العالم تحديات جسام في مجال توفير الغذاء. ورسم مؤتمر منظمة الأغذية والزراعة الإقليمي لأفريقيا في دورته الثلاثين صورة زاهية لتغيير الوضع الراهن في الفترة المقبلة بأن خصص  شعار المؤتمر لتلك القضايا (التنمية المستدامة للنظم الغذائية والزراعية في أفريقيا من أجل تحسين وسائل الإنتاج وخلق فرص عمل لائقة وجاذبة للشباب) وقد حظي المؤتمر بمشاركات واسعة من الوزراء وخبراء الزراعة لمناقشة القضايا خلال ثلاثة أيام.

وأكد وزير الزراعة والغابات د. عبد اللطيف العجيمي   أهمية توفر القناعة بأن الزراعة هي المخرج الوحيد لحل مشكلات القارة، وقال لدى مخاطبته أمس الجلسة الافتتاحية للمؤتمر بقاعة الصداقة بالخرطوم إن شعار المؤتمر  يتواكب  مع  الظروف التي تعيشها القارة الأفريقية والتي قال إنها تتأثر بالجفاف والتصحر والنزاع على الموارد وغيرها من العوامل التي قادت إلى النزوح إلى المدن الكبيرة، وقال: رغم التحسن الذي طرأ في الإنتاج ما تزال الإنتاجية متواضعة، مما أدى إلى زيادة البطالة وازدياد معدلات سوء التغذية وسط الأطفال والنساء، مما يدعو إلى  تضافر الجهود ووضع خطط واستخدام البحوث  والاستفادة من الميز  النسبية  لدول القارة  الأفريقية وترقية التجارة البينية لزيادة سبل العيش.

الأمن الغذائي

 ورهن وزير الثروة الحيوانية د. بشارة جمعة أرو تحقيق الأمن الغذائي بإيجاد آليات وطرق لكيفية العمل الدؤوب في الزراعة والإنتاج الحيواني، مؤكدًا أهمية القطاعين في توفير الأمن الغذائي، وقال إن التصدي للتحديات يكمن في توحيد الجهود واتخاذ السياسات المطلوبة، داعيًا إلى استحداث وسائل أخرى لشراكات تقود إلى الإنتاج وتبادل الخبرات وتكامل الإمكانات، مشددًا على التنسيق والتكاتف بين الدول لمحاربة الجوع والفقر وسوء التغذية بدءًا من الأرياف وصولًا للرفاهية للذين يشكون من ويلات الحروب، ورهن تأمين الغذاء بتحقيق السلام، معتبرًا الفاو إحدى المنظمات على مستوى العالم التي لها دور أساسي في  توفير السياسات والمعلومات المطلوبة للدول وإشراكها في القضايا الحيوية وتوفير سبل العيش وتطوير نمط الزراعة العلمية المتقدمة وكيفية توفير الغذاء لدول العالم.

 فيما تعهد مساعد المدير العام لمنظمة الفاو أبوبكر التجاني  بالتصدي للتحديات لتنفيذ إستراتيجية المنظمة في القضاء على الفقر وتعزيز التنمية حسب أولويات منظمة الأغذية، لافتًا إلى أن المؤتمر يناقش خمسة محاور تشمل تطوير سلسلة الغذاء ووضع الأسر السياسية وتعزيز الإدارة وتحسين الصلاة والاستفادة من صندوق البيئة الأخضر والرؤى التي نسعى إليها في أجندة 2030 التنمية المستدامة، ولفت إلى تحديث سياسات الأمن الغذائي والتنسيق في مسائل سوء التغذية في المناطق الريفية بدعم 19 دولة، وقال إن تقرير 2017م كشف عن تطور طفيف في معدلات سوء التغذية، وأبدى قلقه من زيادته من 21 إلى 23 % في عامي 2015 / 2016م، وأرجع الزيادة إلى الظروف غير المواتية لظاهرتي النانو والنينو بسبب الجفاف والتصحر وارتفاع الأسعار وانعدام الأمن، وأقر بدهور الوضع الغذائي في العام 2017م بزيادة تقل عن 2% في العام 2016م، معتبرًا زيادة السكان إحدى التحديات  التي تواجه  المنظمة، وتوقع زيادة عدد السكان إلى 1,7بلتون نسمة حسب الفاو لعام 2015، وقال: لابد من الاستفادة من الزيادة في التصدي لمجابهة التحديات، داعيًا إلى تضافر الجهود والابتكارات والاستفادة من التجارب والتكنولوجيا الذكية، وقال إن زيادة السكان فرصة جيدة لتطوير الزراعة مما يوفر 1,3 تريليون دولار ويؤدي إلى تحسين فرص العيش ل، 200 مليون نسمة تتراوح أعمارهم ما بين 15 إلى ،24 وأكد التزام رؤساء الدول في أجندة 2030 وفق إعلان يوليو بأن أعوام 2018- 2027 ستكون للتكنولوجيا وتدريب الشباب على فرص جيدة لتطوير المناطق الريفية وتحسين الأعمال القائمة على الزراعة ومشاركة الشباب في العمليات السياسية.

  وقال إن المنظمة تعمل في تعزيز التعاون والتحالفات الجديدة من أجل تعزيز الرفاهية في إفريقيا حسب أجندة 2036م، منوهًا  إلى المشروعات التي نفذتها المنظمة في عدد من الدول.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير

القنوات الفضائية المباشرة