الأثنين, 04 مارس 2019 02:20 مساءً 0 143 0
(أخبار اليوم) تنشر تفاصيل مخاطبات لدكتور عثمان البدري بعد اختياره عضواً بمجلس ادارة بنك السودان المركزي
(أخبار اليوم) تنشر تفاصيل مخاطبات لدكتور عثمان البدري بعد اختياره عضواً بمجلس ادارة بنك السودان المركزي

الخرطوم : أخبار اليوم  
تحصلت (أخبار اليوم) على وثائق حول مخاطبات للخبير المصرفي المعروف د.عثمان البدري قبل إعلان اختياره عضواً بمجلس إدارة بنك السودان بقرار جمهوري ، وبعد إبلاغه بالتعيين ضمن أعضاء مجلس إدارة البنك، وفيما يلي تنشر (أخبار اليوم) أولاً نص رسالة الاعتذار التي بعث بها لرئيس الوزراء السابق .
(1)
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الأكرم الأستاذ معتز موسى عبد الله سالم
رئيس مجلس الوزراء القومي
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ولعلكم جميعا بكل الخير
الموضوع :  تكليفي بعضوية مجلس إدارة بنك السودان المركزي
وبعد
لقد نقل لي هذا المساء الأخ الأكرم د.محمد خير الزبير محافظ البنك المركزي قرار اختياري عضوا بمجلس إدارة بنك السودان المركزي
أنا شاكر لكم جميعا ولمن رشحني .
وهل لي أن اقترح عليكم مجموعة من الأشخاص ممن هم أكثر كفاءة منى وحدبا على خدمة القطاع المصرفي والسياسات النقدية خاصة والسياسات الاقتصادية عموما.
أنا أقول ذلك ليس تهربا من المسؤولية ولا زٌهدا في خدمة العباد والبلاد.
وأنا السيد الرئيس أخشى تماما ودائما من المجالس الصورية والتكميلية أو شبهها وتلك التي تجتمع في أفضل الأحوال مرة كل ثلاثة أشهر أو ستة وبعضها لا يجتمع طيلة العام ولا تدير شيئا يٌذكر من مهامها الجسيمة المطلوبة منها قانونا ونظاما وهي مؤسسات بلا مؤسسية.
مع أكيد شكري وتقديري لكم جميعا أنا لا أريد أن استبق الأحداث  ولكنى صاحب تجربة في ذلك وانتم بالطبع أكثر منى إحاطة وعلما بهذا
والله من وراء القصد وهو يهدى السبيل ونسأله التوفيق للجميع لخدمة العباد والبلاد وهو سبحانه وليٌ ذلك والقادر عليه.
أخوكم
عثمان البدري عبد الله الشهيد الأمين
مدرس معهد الدراسات والبحوث الإنمائية
جامعة الخرطوم
الخرطوم
١٨/٢/٢٠١٩
صورة : للأخ الأكرم د.محمد خير الزبير
  محافظ بنك السودان المركزي
(2)
كما بعث د.عثمان البدري بالخطاب التالي لمولانا عبد الرحمن إبراهيم المحامى والمدعى العام الأسبق للحصول على فتوى التكييف القانوني للقبول بعضوية البنك المركزي مع وجود أفراد من أسرته يعملون في المجال المصرفي :
بسم الله الرحمن الرحيم
إلى الأخ الأكرم  مولانا  
د.عبد الرحمن إبراهيم الخليفة
عميد كلية القانون جامعة الخرطوم
المحامى العام الأسبق لجمهورية السودان
ونقيب المحامين السودانيين السابق
المحترم
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
وبعد
الموضوع : طلب فتوى في قبولي عضوية مجلس إدارة بنك السودان المركزي أو الاعتذار عنها.
مولانا المحترم
عٌرض علي عضوية مجلس إدارة بنك السودان المركزي ولأبنائي أعمال يتعاملون فيها مع المصارف وليس لي أنا مباشرة تعامل تجارى مع المصارف فهل علي حرج أو محاذير في قبول العضوية وما هي التحوطات المطلوبة لضمان عدم الإخلال بأمانة التكليف.
مع أكيد شكري وتقديري
د.عثمان البدري عبد الله الأمين
مدرس معهد الدراسات و البحوث الإنمائية 
جامعة الخرطوم
الخرطوم الخميس ٢١ فبراير ٢٠١٩
صورة إلى المحترم د.محمد خير الزبير
محافظ بنك السودان المركزي للتفضل بالعلم والإحاطة
(3)
وقد جاءه الرد التالي من مولانا د.عبد الرحمن الخليفة :
أخي الكريم د.عثمان البدري
اشكر لك حسن الظن بي ثقة للفتوى وأحمد لك التجاوب عن الشبهات ومواطن السقطات واليك رأيي  وعلى الله قصد السبيل
لا يتعامل أبناؤك مع بنك السودان ويتعاملون مع البنوك التجارية كسائر الناس ولا يوجد هنا تعارض مصالح وإذا حدث وان عرض أي أمر لك به صلة على مجلس إدارة بنك السودان فعليك الإفصاح عن المصلحة والامتناع عن النقاش والتصويت.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير