منذ 6 يوم و 4 ساعة 0 48 0
فوق الشمس
فوق الشمس

نفق( الحكومة) ..!

,,,, قلت أمس ( لسنوات طويلة تجاوزت عمر الإنقاذ ظلت القوي العلمانية تتاجر بالحريات والعدالة ولما تسلمت زمام الحكم حرضت كوادرها لتوزيع الاتهامات المجانية لإقصاء التيار الإسلامي
ــــــ. حين يتحول السلطان الي قاضي وجلاد ومحامي مثل ما يفعل الشيوعي الآن تتقاصر الحريات وتتكاثر النمور وتتوالد نواميس الدكتاتورية. وتتراجع كل الشعارات الرنانة وتحل محلها أفعالا واضحة مثل الشمس تمشي في طريق واحد  لا يؤدي الا للنفق المظلم
ـــــ. الأقنعة الزائفة مصيرها السقوط حين يتعلق الأمر بإنزال البرامج الي ارض الواقع ومواجهة الناس وقضاياهم
ـــــ مهام عظيمة تنظر مؤسسات الدولة والحكومة ولا يمكن إدارتها بالعواطف والمجاملات ومسايرة وما يلوكه الشارع
ـــــ المسئول الموضوعي سيتعامل مع الشأن العام بموضوعية وعقلانية وفق الأرقام والمعلومات والحقائق أمامه وسيتخذ السياسات  القرارات في مؤسسته اتساقا مع السياسات العامة للحكومة والموازنة المخصصة لذلك
ـــــ فن الممكن هو توظيف الموارد المتاحة وتفجير الطاقات الإبداعية والمعاملة علي قدم المساواة
ـــ والأمر هكذا فان محاولات بعض الوزراء اتخاذ مواقع التواصل الاجتماعي مركزا. للخطاب الحكومي ومرجعا لتسيير دولاب العمل. ومجمعا للمعلومات سيرتد عليهم فالذي يده في الماء ليس مثل يده في النار
ـــــ ـالطريق ممهد للجميع لانجاز مهام الانتقالية بعيدا عن نظرية المؤامرة  ونصيب الثوار في الكيكة. ونظل ننظر  للوزراء بما فيهم حمدوك  بعيون نظيفة وقلوب صافية  بلا تحامل ولا مزايدة ولا مناكفة ولن نطلق أحكاما جزافية ولا نمارس مهنتنا من منطلقات فكرية او سياسية
ــــ المعلومة الصحيحة تقود للقرار الصحيح مهما كانت المجموعات العاملة واتجاهاتها والقرار الصحيح يبقي مفتاحا للإنجاح
ـ ـــ منذ ابريل الماضي مع تباشير الثورة جرت مياه كثيرة تحت جسر البلاد وتبدلت قناعات وانقلبت مواقع وتحولت وظائف وتصادمت أفكار منها ما تلاحم ومنها تنافر واهتزت قناعات ومع ذلك الحق هو الحق مرماه لن يطيش
ــــ قوات الدعم السريع الوليد الشرعي للقوات المسلحة تحولت في أيام معدودة الي ضامن للسلام وشاهد علي الاتفاقات مثل فعلت أخيرا في بور تسودان حين أفلحت في نشل فتيل الأزمة بين النوبة والبني عامر وبإمكان الحكومة الانتقالية ان تحقق ذات النجاح لو خرجت من (جلباب الحزبية)...!
ــــ الحكمة ضالة المؤمن أين وجدها هو أحق الناس بها.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير