الخميس, 12 ابرايل 2018 03:36 مساءً 0 1 0
زيارة الخبير المستقل للسودان: ملف حقوق الإنسان..التزامات حكومية في مناخ مختلف
زيارة الخبير المستقل للسودان: ملف حقوق الإنسان..التزامات حكومية  في مناخ مختلف

 تقرير : عرفة حمد السيد

يصل الخرطوم بعد غدا السبت الخبير المستقل التابع للأمم المتحدة لحقوق الإنسان أريستيد نونوسى في  زيارة  رسمية إلى البلاد  تبدأ  في الرابع عشر من الشهر وتستمر حتي الثالث والعشرين  منه حيث يختتمها بمؤتمر صحفي يعكس من خلاله مضامين الزيارة وملاحظاته الأولية  وتأتي الزيارة التي تعتبر هي الخامسة في إطار تقييم تنفيذ التوصيات المقدمة الي الحكومة السودانية من آليات حقوق الإنسان .. في الوقت الذي تبذل فيه الحكومة من جانبها جهودا مقدرة في  تحسين ملف حقوق الإنسان  في السودان وتزامنت زيارة الخبير مع إطلاق سراح كل المعتقلين السياسيين في البلاد بقرار رئاسي .

      ملف حقوق الإنسان في السودان

اصدر مجلس حقوق الإنسان بجنيف في نوفمبر 2014م قرارا بتعيين الغاني اريستيد نونوسي وهو من دولة بنين خبيراً مستقلاً لحقوق الإنسان بالسودان خلفا للغاني مشهود بدرين.. وقد قام الخبير خلال زياراته الأربعة السابقة  للسودان بالطواف علي ولايات دارفور وجنوب كردفان والتقي  بمسئولين سودانيين وممثلين عن المجتمع المدني وقادة المجتمع وأعضاء السلك الدبلوماسي ووكالات الأمم المتحدة فى الخرطوم كما قدم تقارير عن نتائج زياراته  وتوصياته إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة  كان آخرها فى سبتمبر 2018 م.

           زيارات تفتيشية للسجون         

مولانا احمد ابو زيد احمد رئيس ديوان  المظالم والحسبة أكد ان الخبير نوسي   خلال زيارته يمر علي كل الأجهزة المتعلقة بإنفاذ حقوق الإنسان  في البلاد من ضمنها الديوان  باعتبار انه مختص بالنظر في المسائل المتعلقة بحقوق الإنسان خاصة المرأة والطفل ولديه إدارة برئاسة  د. إحسان مشيرا الي انه خلال فترة الستة أشهر الماضية قام الديوان  بزيارات تفتيشية للسجون وخاصة سجن الهدي بام درمان وسجن شالا بالفاشر وسجن النساء بام درمان  حيث وجد تطبيق كامل لكل اللوائح و الضوابط المتعلقة بحقوق الإنسان في داخل السجون تطبيق صحيح وفيه إشادة من السفارة الأمريكية بالخرطوم .

          أجهزة عدلية مستقلة

وأضاف مولانا ابو زيد ان الحكومة خطت خطوات جادة ومسئولة تم إنفاذها في مجلس حقوق الإنسان وخاصة قانون ديوان المظالم والذي يعني برد الحقوق الي أهلها وجبر الضرر والتعويض عن أي أخطاء ارتكبت بواسطة السلطة التنفيذية ولم يتم معالجتها قضائيا بالإضافة الي التفتيش الإداري الذي يهتم أيضا بالشفافية والعدالة في تقديم الخدمات للمواطنين من قبل اجهزة الدولة المختلفة .. مبيتا انه تم الفصل في 93% من جملة القضايا  التي قدمت للديوان وقال ابو زيد ان السودان يعتبر أكثر دوله متاح فيها القضاء المستقل وذلك لوجود القضاء المستقل والنيابة المستقلة ومحكمة دستورية وديوان مظالم وهي تعمل كلها  تحت إشراف مباشر  من رئيس الجمهورية ولا سلطان عليها الا حكم القانون .

       إطلاق سراح المعتقلين السياسيين

في مجال الإصلاح القانوني تم إصدار عدد من القوانين مثل قانون الطفل وقانون مكافحة الفساد والشفافية الي جانب تعديل بعض نصوص القوانين الاخري  مما يدل علي التزام الدولة بالإصلاح القانوني والدستور والتطبيق الفعلي والواقعي لحقوق الإنسان مبينا ان ما يذكر عن السودان خلاف ذلك هو كيد سياسي واستشهد

بالإصلاح الذي تم في المجال السياسي موضحا ان  المادة (7) من قانون الديوان من اختصاصها التأكد من الحكم الراشد وهو يعني الحوار والتداول السلمي للسلطة  وان ما تم من  إنفاذ لمقررات الحوار الوطني  يعتبر (تأكيدا وتجسيدا) لالتزام الدولة وذكر انه بالأمس تم إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين في خطوة ايجابية وتطبيق فعلي وعملي للحريات المتعلقة بحقوق الإنسان وللحكم الراشد الذي ينشده المواطن.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

أخبار مشابهة

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير

القنوات الفضائية المباشرة