الثلاثاء, 12 نوفمبر 2019 02:33 مساءً 0 119 0
كلام أهل البيوت
كلام أهل البيوت

التطعيم الأصفر

حملة التطعيم ضد الحمى الصفراء شغلت الناس خلال الأسبوع الماضي وتدافع الناس علي المراكز الصحية شيبا وشباب وكان للاطفال مكانة  وسط هذا التزاحم ومما شاهدته وتابعته عند أفراد أسرتي والجيران تأكد نجاح حملة التطعيم وبما اني كنت انوي السفر خارج البلاد ذهبت لاستخراج كرت الحمي الصفراء المتعارف عليه إقليميا  ودوليا عند المسافرين وقد تحسبت وأكملت الاستعداد للوقوف في الصفوف وتحمل المماطلة وغياب بعض من يقومون بالإجراء في الفطور او تناول الشاي والقهوة
عند باب مركز صحي  فتح الرحمن البشير لا يوجد تزاحم كما كنت اعتقد مجموعة من الشباب يستقبلونك بالسؤال اي خدمة يا حاج يا استاذ يا ابن العم يا اخونا يا خالة يا اخت حسب الحالة قلت لأحدهم اريد استخراج كرت الحمى الصفراء  قال لي المبلغ ١٩٧ جنيه قلت له لا بأس وهي رسوم مستحقة في لحظات احضر لي الكرت وقال لي عليك أن تملأ  البيانات سألته  أين الإيصال المالي لسداد المبلغ انسحب مني مسرعا بعدما لف الكرت الذي كان يحمله  في ورقة  ووضعه في جيبه تبرع أحدهم وقال ادخل من الباب الثاني واصعد السلم كان يجلس أمام نهاية السلم شاب ألقيت عليه التحية ودخلت دون أن أستأذنه.
في أول مكتب وجدت موظفة أخبرتها بما اريد طلبت مني دفع مبلغ ١٩٧ جنيه وأرسلتني لاخري تجاورها أجلستني علي كرسي
بجوارها وأعدت حقنة بعد حقني استخرجت لي الموظفة الأولي إيصال وبمكتب مجاور كانت موظفة ثالثة تأخذ البيانات من جواز سفري وتنقلها علي الكرت الأصفر بخط جميل بالعربي والانجليزي ثم تسلمني الجواز بداخله كرت الحمي الصفراء لم تستغرق العملية أكثر من خمس دقائق  وتأكدت أن مبلغ الرسوم دخل خزينة الدولة  والإجراء تم بكل سهولة ويسر مما يعني اننا في كثير من الأحيان نسلك الطريق الخطأ  ونفتح المجال أمام بعض العطالي من سماسرة الخدمات  وتضيع علي الدولة كثير من الرسوم التي تذهب لجيوب هؤلاء بلا مبرر ويلجأ إليها المواطن مضطرا للخروج من بعض التعقيدات التي يمارسها بعض الموظفين واطمئن كل الذين يريدون استخراج كرت الحمي الصفراء أنه ميسور وممكن ولا يحتاج لواسطة ولا سمسار التحية والتقدير وإشادة بالعاملات في استخراج كرت الحمي الصفراء  بمركز صحي فتح الرحمن البشير بالخرطوم وليت الجهات المسئولة ترسل لهن تحية تقدير فليست الحوافز كلها مال فمني أحد المواطنين السودانيين التهنئة والتقدير مع أطيب الأماني بالتوفيق والسداد وأخيرا احذروا سماسرة الخدمات.
نكتب بس

 

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

hala أو
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

الكاريكاتير