الثلاثاء, 12 نوفمبر 2019 11:11 مساءً 0 178 0
نائب رئيس الكيان النوبي الجامع يضع النقاط فوق الحروف حول القضايا النوبية :
نائب رئيس الكيان النوبي الجامع يضع النقاط فوق الحروف حول القضايا النوبية :

طارق عبد السلام: مقاومة السدود وإعادة تعمير حلفا و المناطق الشمالية وعودة المهجرين لوطنهم الأصلي أهم أهدافنا

اجرت الحوار : حنين صالح ولولي

وضع المستشار القانوني طارق عبدالسلام تاج الختم خيري نائب رئيس الكيان النوبي الجامع النقاط فوق الحروف بصراحته المعهودة حول العديد من القضايا التي شغلت النوبيين خاصة خلال فترة حكم النظام البائد، وكيفية تجميدها دون حلول إلى أجل غير مسمى، وبدأ حديثه بالتأسف على ما كان يحدث من قبل النظام المشئوم ومعاناتهم في وضع الدستور عبر مواقع التواصل التي كانت بمثابة مأوى للأفكار والرؤى في قضية النوبة.
الكيان تحالف أجسام
وأوضح فحوى الدستور الذي وضع بعد معاناة كبيرة بأنه كان يحمل كل المعالجات للمشكلات المتعلقة بالنوبيين خاصة الدستور الذي تم وضعه بالإجماع من كل الكيانات النوبية وحينها كان لابد من إجازة الميثاق في جمعية عمومية لتدشين عمل الكيان النوبي الجامع.
وذكر عبد السلام أن هناك الكثير من الناشطين النوبيين المؤسسين للكيان منهم على سبيل المثال لا الحصر الأساتذة نبيل عمر حامد، حمزة شمت، المرحوم الجيلي فرح، الأستاذة فريدة شورة، دكتور أباذر محمد علي، د.صلاح محجوب ومجموعة من الناشطين لا يسع المجال لذكرهم، وتأسف إلى من سقط اسمه سهواً.
وأوضح أن الكيان هو تحالف أجسام لذا تم ذكرها في المقدمة، حيث تمت مخاطبة الكيانات النوبية العاملة والناشطة داخل وخارج السودان إلى أن وافقت أن تكون جزءاً من الكيان للنهوض بالمجتمع النوبي.
 الكيان النوبي فكرة شمولية
وأوضح أ. طارق عبد السلام أن عضوية الكيان النوبي لا تتعارض مع انتماء الأحزاب والمنظمات القومية ومختلف توجيهاتها وتشمل أجساماً إضافة للجمعيات والروابط ولجان القرى ومنظمات المجتمع المدني والجمعيات المهنية وغيرها من الأجسام.
ومن أهداف الكيان أن يتم التحول من العمل النخبوي إلى العمل الجماهيري وأن لا يكون ذلك مقتصراً على القيادات بالنزول إلى القواعد والارتقاء بالمنطقة اقتصادياً واجتماعياً وثقافياً وصحياً والحفاظ على الهوية والتاريخ والحضارة والثقافة واللغة.
ومن أهم الأهداف أيضاً مقاومة مشاريع السدود في كل المناطق النوبية ورفض الإغراق وتدمير الحضارة، والعمل على حصول المنطقة النوبية على جزء من السلطة والثروة وتنميتها اقتصادياً وإعادة تعمير وادي حلفا والسعي لعودة المهجرين لوطنهم الأصلي وتعمير كافة المناطق الشمالية وترقية الخدمات الصحية ومراجعة مشروع حلفا والحفاظ على الموروثات ومقدرات المنطقة والكنوز في باطن الأرض النوبية، والسعي أيضاً لإعادة رسم حدود الولاية الشمالية وإرجاع ما اقتطع منها ومراجعة الآثار السالبة جراء إقامة سد مروي.
آليات وتنفيذ الأهداف والميثاق
وأوضح عبد السلام أن الكيان النوبي هو جسم مدني سلمي مطلبي خدمي تنموى، وأشار إلى بعض إنجازات الكيان فمنذ تأسيسه ساهم في دعم المدارس والروابط النوبية مع نشر التوعية في المنطقة حول ما يدور في قضاياها مع تقديم الحلول من خلال ندوات علمية أقيمت بنادي المحس حيث تمت استضافة عدد من العلماء النوبيين من أطباء وأكاديميين قدموا أوراقاً علمية تتمحور حول قضايا السدود والتعدين والتلوث وحرائق النخيل.  كما أن هناك ملفات تحوي خططاً وتنظيماً تخص التجارة والسياحة والتنمية بصورة عامة في مقبل الأيام.
قضية مهمة تشغل النوبيين عامة
وقال نائب رئيس الكيان النوبي: بعد إسقاط النظام السابق جعلت الحكومة الديمقراطية من أولوياتها ملف السلام وما يجري من تفاوض مع الجبهة والحركات المسلحة في جوبا كله يعمل لإفشاء السلام في البلاد حتى تتحقق التنمية، ومن ضمن الحركات التي تفاوض الحكومة في جوبا عضو الجبهة الثورية رئيس حركة تحرير كوش التي بيدها ملفات القضايا النوبيه إن لم نقل كلها فمعظمها، وما يهم الكيان هو التوصل مع حركة تحرير كوش لاتفاق بخصوص ملفات التفاوض والتوقيع على وثيقة الاتفاق التي تشمل رؤية الكيان النوبي حول مفاوضات حركة تحرير كوش.
كما أن هناك أيضاً اتفاقاً سياسياً يشمل الفترة الانتقالية باعتبارهما الجسمين الموقعين على الوثيقة الدستورية مع قوى إعلان الحرية والتغيير.
خمسة وعشرين ملفاً قابلة للزيادة
ويرى طارق أن هذا التوقيع قد أعطاهم ميزة سياسية عن بقية الأجسام في الحركة السياسية للفترة الانتقالية ومن ضمنها تقديم المرشح وحق الانتخاب والدخول في مجالس (قحت) والدخول في البرلمان الاتحادي والحكم المحلي وملفات التفاوض التي تحملها حركة تحرير كوش وهي من الأسباب الرئيسة لتوقيع الاتفاق، وهذا ما يسعى له الكيان لإنجاح هذه الملفات وتطبيقها حتى تعود بمكاسب للنوبيين؛ لذلك رأى أن يدعم هذه المفاوضات بتقديم النصح والخبرة والمشورة حتى تتم بسلام.
ومن الملفات التي تعدها حركة كوش ويشارك فيها الكيان بعد التوقيع نحو خمسة وعشرين ملفاً قابلة للزيادة أهمها ملفات السدود وإعادة التوطين لحلفا الجديدة والعودة الطوعية للحلفاويين والتنمية وحرائق النخيل وشركات التعدين والآثار والسياحة والزراعة ومحاكمة مرتكبي الجرائم (شهداء كجبار واندي والمناصير) وعدة قضايا أخرى واتحادات تعاونية.
التحالف مع   كوش لا تقصي بقية الأجسام
وأشار عبد السلام إلى أن ملفات التعاون مع حركة كوش لا تقصي بقية الأجسام الأخرى في أن تمارس حقها والمشاركة في التفاوض والإدلاء برأيها حول القضايا النوبية.
وأشار إلى عبارة مهمة يجب أن يعيها النوبيون وهي أن مفهوم التفاوض لا يعني التنازل وإنما توصيل وجهات النظر للحكومة. وأضاف أن الكيان قام بتحديد موعد اجتماع للجمعية العمومية يوم 28/2/2019 ووجه الدعوة للناشطين والأحزاب لاختيار مكتب جديد.
الكيان فكرة والفكرة لا تموت.

وعن خلافات الكيان النوبي الجامع قال: على مستوى المكتب التنفيذي هي خلافات طبيعية وأغلبها ناتجة عن خلافات منهجية في وجهات النظر أو خلاف إجرائي لا يوقف مسيرة الكيان، لاسيما بعد أن فقد الكيان الكثير من الناشطين والمؤسسين منهم الأساتذة الجيلى فرح، تاج الختم عبد الغفور، وهم أصحاب فكرة تأسيس الكيان، ومازال مستمراً وعلى نهج التغيير والإصلاح نسير بموجب الانتخابات ومن الممكن جداً تغيير كل المكاتب بسبب القضاء والقدر سواء كان بالاستقالة أو بحدوث أمر الله، فالكيان فكرة والفكرة لا تموت.
هذا هو اساس تأسيس الكيان
وأساس فكرة تأسيس الكيان هو توحيد الأجسام وتطوير النوبة بتضافر الجهود وهذا ديدننا.
وأشار أ. طارق إلى أن الكيان النوبي يختلف عن بقية الأجسام نسبة لتبنيه كل القضايا النوبية إضافة لامتداد عضويته ابتداءً من نوبة مصر والكنوز حلفا المحس السكوت دنقلا حلفا الجديدة والنوبيين بالخارج.
كما أوضح أثناء حديثه أحقية تبني القضايا النوبية لكل نوبي، وقال إنها ليست حكراً لجسم معين، النوبة للكل انتماءً وعرقاً وتنميتها هي هم العام.
وقال: تبني الحكومة السابقة لبناء السدود ونزع الأراضي كان من الأسباب الرئيسة لإعاقة تسجيل الكيان؛ لأنه كان يعارض أهداف وبرامج النظام لاسيما أن كل خطوات الكيان كانت تعيق مخطط النظام الظالم، وهذه أيضًا من أسباب التهميش المفتعل للنوبيين من قبل النظام السابق مما أدى إلى اعتقال أعداد كبيرة من أعضاء الكيان وقادته، وكل ذلك لم يؤثر على مسيرة الكيان وهو الجسم الوحيد الذي وقع على إسقاط نظام حكم البشير مع قوى إعلان الحرية والتغيير.
 

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

nadir halfawe
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

الكاريكاتير