منذ 6 يوم و 2 ساعة 0 60 0
وكيل الثقافة والإعلام يدعو لوضع قوانين واتفاقيات دولية لحماية الآثار
وكيل الثقافة والإعلام يدعو لوضع قوانين واتفاقيات دولية لحماية الآثار

الخرطوم: أخبار اليوم
أكد د. جراهام عبد القادر وكيل وزارة الثقافة والإعلام على ضرورة إعطاء أولوية لحماية الآثار بوضع قوانين واتفاقيات دولية للمحافظة على المورثات الثقافية.
وقال لدى مخاطبته ورشة عمل الحماية القانونية للممتلكات الثقافية على ضوء اتفاقيتي (1970-1995) بفندق القراند بالخرطوم أمس الأول إن واقع الممتلكات الثقافية يتطلب الجهد وبناء شراكات قوية لتجاوز التحديات التي تواجه الآثار، ودعا إلى اتخاذ التدابير اللازمة وتفعيل دور شرطة حماية الآثار بجانب وعي الموطن بأهميتها.
وشدد على ضرورة انتقال ورش العمل من الخرطوم إلى المواقع الآثرية وتنظيم يوم مفتوح مجانًا للمواطنين، وتساءل قائلًا: أين تذهب الرسوم المتحصلة من دخول المواقع الأثرية؟ وطالب بمعالجة التضارب في القوانين بين المركزية والولائية.
من ناحيته أشار مدير الهيئة العامة للآثار والمتاحف د.عبدالرحمن علي إلى تعرض الآثار للسرقات بسبب ضعف آلية تنفيذ قانون الآثار، وطالب باستعادة الآثار من الخارج والتي تم نقلها منذ زمن الاستعمار، وقال إن عمليات التعدين الأهلي للذهب تسببت في دمار الآثار في بعض المواقع وعدم التنسيق بين الجهات المختصة، وطالب بأهمية تفعيل قانون حماية الآثار للحد من تهريبها، ودعا للتنسيق مع مكتب اليونسكو بالسودان والشركاء والجهات العدلية لعقد ورش لحماية التراث الثقافي.
في السياق قال مدير مكتب اليونسكو الخرطوم د.بافيل كروبكن إن سرقة الآثار ظلت مصدر رزق لجهات غير شرعية، وقال إن المصادقة لحماية اتفاقية حماية الآثار تؤكد للعالم قدرة السودان على إنفاذ الاتفاقية وأنها مؤشر لانطباع جيد.
فيما أكد ممثل مدير شرطة السياحة النقيب بشير الزبير أن شرطة حماية الآثار منتشرة في (13) ولاية لحماية المواقع الأثرية والموروث الحضاري والثقافي، وتعمل بتنسيق تام مع الأمن الاقتصادي والجمارك.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

hala ali
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

الكاريكاتير