الخميس, 09 نوفمبر 2017 02:07 مساءً 0 1 0
حسبو في النيل الأبيض.. لا تراجع عن جمع السلاح طوعاً أو قسراً
حسبو في النيل الأبيض.. لا تراجع عن جمع السلاح طوعاً أو قسراً

نائب رئيس الجمهورية: يشيد بدور حكومة النيل الأبيض في فتح المعابر بين السودان وجنوب السودان

ربك: مبارك إبراهيم يحيى

مثلت زيارة نائب رئيس الجمهورية حسبو محمد عبدالرحمن رئيس اللجنة العليا لجمع السلاح لولاية النيل الأبيض أهمية لما لها من دلالات أمنية كبيرة باعتبار أن الولاية معبر لولايات كردفان ودارفور، ولأهمية أخرى تتمثل في كونها حدود السودان مع دولة الجنوب.

بحر أبيض استقبلت النائب وأعضاء اللجنة العليا لجمع السلاح وقدمت تقريرها وتمامها بأن الولاية تكاد تكون خالية من السلاح كما أنها خالية من النزاعات القبلية لفترة امتدت لأكثر من خمس سنوات .

حسبو: تكفينا الهوية السودانية

نائب رئيس الجمهورية أشاد بدور حكومة النيل الأبيض لقيادتها العديد من المبادرات والإنجازات واستمرارها في تحقيق المكاسب لمواطن الولاية.

وأشار حسبو إلى أن السودان دخل مرحلة جديدة بعد الحوار الوطني الذي وصفه بأنه أكبر مشروع للوفاق الوطني بعد الاستقلال، وقال إن القوى السياسية قدمت نموذجاً يتحدث به معظم قادة الدول، وأبرز توصيات الحوار الاتفاق على هوية سودانية خالصة تنبذ العنف والكراهية وتعمل على التراضي وقبول الآخر، ويكفي الهوية السودانية أنها تجاوزت (جهالات) الماضي وعززت الثوابت الوطنية. 

وأكد حسبو أن نزع السلاح الغرض منه بسط هيبة الدولة وسيادة القانون، وقال إن السلاح يؤثر في الأمن الاقتصادي والاجتماعي، وهو عنصر رئيس في جرائم المخدرات والنزاع القبلي والاتجار بالبشر والتهريب؛ لذلك لن تتهاون الدولة في نزع السلاح ومحاكمة من يرفض تسليمه عبر محاكم منتشرة خاصة بالإرهاب والمخدرات والاتجار بالبشر، وأوضح أن الحد الأدنى للعقوبة يصل إلى عشر سنوات.

وأكد حسبو أنه خلال الأربعة أشهر الماضية من عمر حملة جمع السلاح اختفت مظاهر حمل السلاح والتفلتات خاصة بولايات دارفور وكردفان، وأشار إلى أن ولاية النيل الأبيض ولاية عبور ولابد من إحكام التنسيق والمزيد من الضبط لمكافحة المخدرات والسلاح العابر، ودعا مجلس تشريعي ولاية النيل الأبيض لقيادة حملات توعية وعقد جلسات خاصة لجمع السلاح لأهمية الموضوع الذي تشرف عليه الدولة في أعلى مستوياتها.

كما أشاد بمبادرات حكومة ولاية النيل الأبيض وزياراتها وتعاونها مع عدد من الأقاليم بدولة جنوب السودان، وقال إن هذا نهجاً وتوجهاً عاماً للدولة وانفتاحها على كافة دول الجوار، ووصف جوار دولة الجنوب للسودان بأنه جوار حتمي.

 والتقى حسبو خلال زيارته لولاية  النيل الأبيض  بالجهازين التنفيذي والتشريعي والفعاليات السياسية وتسلم وثيقة عهد وميثاق  من قيادات  الإدارات الأهلية ومن الأحزاب المشاركة في حكومة الوفاق الوطني بولاية النيل الأبيض.

والي النيل الأبيض: الولاية بدأت بالتوعية الإعلامية لجمع السلاح

والي ولاية النيل الأبيض عبدالحميد موسى كاشا قال إن الولاية جعلت حملة جمع السلاح أولوية قصوى وأولتها عناية كاملة ووضعت التوجيهات الرئاسية الخاصة بذلك موضع التنفيذ عبر اجتماعات متواصلة  مع لجنة أمن الولاية لوضع خطة منهجية للتعامل مع الحملة، وبدأت الولاية في الخطوة الأولى لجمع السلاح وكانت بضبط الأسلحة التي  بطرف القوات النظامية، ثم إن الولاية اتخذت أيضاً خطوات تجاه تقنين العربات غير المقننة، وأوضح كاشا أن حملة جمع السلاح بدأت بالتوعية الإعلامية عن مخاطر وجود السلاح في أيدي المواطنين، وتكاد الولاية أن تكون خالية من السلاح إلا في بعض المناطق، وخالية من النزاعات القبلية منذ أكثر من خمس سنوات، وتسعى الولاية للوصول إلى إعلان ولاية النيل الأبيض خالية من السلاح تماماً، وأشار إلى أن الحكومة نزلت للميدان لتأكيد الاهتمام بجمع السلاح لأن قضية جمع السلاح مرتبطة بأمر العباد والبلاد، وولاية النيل الأبيض ستطبق دائماً (بياناً بالعمل)، وقال كاشا إن ولايته بدأت في إنفاذ مشروعات حيوية تهم خدمات المواطنين، وسيظل عهدها  مع المواطنين في جمع السلاح وتقديم الخدمات في المجالات المختلفة .

قيادات التشريعي والإدارات الأهلية يجددون العهد لإنجاح حملة جمع السلاح

أعضاء المجلس التشريعي وقيادات الإدارة الأهلية بالولاية جددوا العهد بأن يكونوا السند القوي والحقيقي لإنجاح حملة جمع السلاح بالنيل الأبيض. وأكد رئيس مجلس تشريعي النيل الأبيض إسماعيل نواي وقوف المجلس مع جمع السلاح بقوة لأنه السبب الرئيس في ضرر إنسان الولاية  ويخلف ضحايا؛ لذلك ينبغي على القائمين بأمر الولاية في الأجهزة التشريعية والتنفيذية والفعاليات السياسية أن يكونوا على قدر المسؤولية والتحدي، وقال نواي إن ولاية النيل الأبيض قدرها أن تدفع فاتورة الحرب وتدفع أيضاً فاتورة السلام بأن تستضيف أكثر من 150 ألف لاجئ من دولة جنوب السودان، ورغم ما حدث إلا أن حدود الولاية مع الجنوب مستقرة، وسيضع المجلس التشريعي لوائح كفيلة بإنجاح حملة جمع السلاح بالولاية .

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

ADMIN web
المدير العام

شارك وارسل تعليق

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير

القنوات الفضائية المباشرة