السبت, 07 ديسمبر 2019 00:49 مساءً 0 159 0
توقعات بقرار سيادي لإطلاق سراح بقية أسرى حركات الكفاح المسلح
توقعات بقرار سيادي لإطلاق سراح بقية أسرى حركات الكفاح المسلح

 الخرطوم : أخبار اليوم
كشف مسؤول ملف الاسرى بحركة العدل والمساواة – عضو اللجنة المشتركة بين الحكومة وحركات الكفاح المسلح المختصة بملف شؤون الاسرى  ادريس محمود لقمة عن قرار مرتقب من رئيس مجلس السيادة الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان بإطلاق سراح بقية الاسرى من حركات الكفاح المسلح في وقت يصل فيه الخرطوم اليوم ( السبت) وفد قناديل السلام بحركة العدل والمساواة إلي الخرطوم من اجل تعزيز خطوات السلام.
وقال لقمة في تصريح صحافي ان اللجنة الفنية المشتركة لإطلاق الاسرى بين الحكومة وحركات الكفاح المسلح زارت يوم امس الاول ( الخميس) سجن كوبر وقفت خلالها على اوضاع الاسرى والمسجونين  من منسوبي حركات الكفاح وأضاف ان اللجنة نفذت الأسبوع الماضي زيارة مماثلة لسجن الهدى بام درمان وأضاف ان اللجنة اطمأنت خلال الزيارتين على الاوضاع الصحية للأسرى والمسجونين وتبشيرهم بالسلام المقبل ومجريات التفاوض بجانب تضمين بقية الأسماء الغير مدرجة في القوائم السابقة توطئة لإطلاق سراحهم.
ونبه لقمة إلي عدم معرفة اماكن تواجد أكثر من مائتي من الاسرى رغم القاء القبض عليهم  من قبل الاجهزة النظامية في عهد النظام البائد وعرضهم عبر وسائل الاعلام الحكومية آنذاك واضاف « هناك صور توثق اعتقالهم من قبل السلطات  في العهد الظلامي البائد».
واعلن عن زيارة مماثلة للجنة المشتركة لبعض السجون في الولايات لذات الغرض. واوضح  مسؤول ملف الاسرى بحركة العدل والمساواة ان الخطوة  تأتي  تعزيزاً لروح الاعلان السياسي المبرم بين حركات الكفاح المسلح والحكومة  لحصر وإعداد قوائم الاسرى ومعرفة اماكن تواجدهم توطئة لرفع توصياتها إلي رئيس المجلس السيادي للمصادقة  على إطلاق سراحهم  وتهيئة الأرضية  لتكملة مشوار السلام. وقال لقمة في تصريح صحافي ان اللجنة الفنية المشتركة لإطلاق الاسرى بين الحكومة وحركات الكفاح المسلح زارت يوم امس الاول ( الخميس) سجن كوبر وقفت خلالها على اوضاع الاسرى والمسجونين  من منسوبي حركات الكفاح وأضاف ان اللجنة نفذت الأسبوع الماضي زيارة مماثلة لسجن الهدى بام درمان وأضاف ان اللجنة اطمأنت خلال الزيارتين على الاوضاع الصحية للأسرى والمسجونين وتبشيرهم بالسلام المقبل ومجريات التفاوض بجانب تضمين بقية الأسماء الغير مدرجة في القوائم السابقة توطئة لإطلاق سراحهم.
ونبه لقمة إلي عدم معرفة اماكن تواجد أكثر من مائتي من الاسرى رغم القاء القبض عليهم  من قبل الاجهزة النظامية في عهد النظام البائد وعرضهم عبر وسائل الاعلام الحكومية آنذاك واضاف « هناك صور توثق اعتقالهم من قبل السلطات  في العهد الظلامي البائد».
واعلن عن زيارة مماثلة للجنة المشتركة لبعض السجون في الولايات لذات الغرض. واوضح  مسؤول ملف الاسرى بحركة العدل والمساواة ان الخطوة  تأتي  تعزيزاً لروح الاعلان السياسي المبرم بين حركات الكفاح المسلح والحكومة  لحصر وإعداد قوائم الاسرى ومعرفة اماكن تواجدهم توطئة لرفع توصياتها إلي رئيس المجلس السيادي للمصادقة  على إطلاق سراحهم  وتهيئة الأرضية  لتكملة مشوار السلام.

 

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

hala ali
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

أخبار مشابهة

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

الكاريكاتير