الاربعاء, 15 يناير 2020 09:37 مساءً 0 215 0
حنين الوعد
حنين الوعد

حنين صالح ولولي

أقرب شماعة

بقدر ما تحاول الهروب من نفسك للأسف قد تأتى عليك لحظة حاسمة ترتب من خلالها حياتك الغير منتظمة مع الإدراك بأن النفس اللوامة لن تتركك مهما بلغ بك الأمر من ستر وخفاء دوما يشعر المرء بالوحدة مع الشعور بالتظلم بنسج خيالاته الواسعة بأن الدنيا حرمته ومازالت تحرمه من حريته الشخصية والتي يجسدها بموجب توهماته فى السعادة التى يظن أنها تأتى عن طريق أنثى لا يهم إن كانت علاقته بها شرعيه ام لا كل ما يهمه هى تلك السعادة العرضية الزائفة والمسكنة لضغوطات حياته المستمرة..... يا للعجب أهناك أناس من الممكن جداً أن يضعوا أوزار سلوكياتهم السيئة على عاتق الزمان الغير مسئول عن تصرفاتهم الصبيانية و المراهقة...... على سبيل المثال..... رجل يعيش علاقات عاطفية متعددة والعكس بينما من الممكن جدا أن يكونا كلاهما متزوجين..... ولكل منهما أعذاره الأقبح من الذنب بمسميات خاصة بهم..... ترى الزوجة بأنها محرومة و أصبحت عديمة منذ أن اقترن بها زوجها وترى بعد مضى فترة من الزمان على زواجهما أنها مظلومة وزوجها غير جدير بثقتها وتأتى أدوار الذم وملابسات الفكر بالتقلبات الوهمية والادعاء بما لا يتصوره المنطق تأويلا للأحداث التى يخال بأنها مثيرة...... ما عاد زوجي كالسابق اهتماماته لى قلت ولم يوفر متطلبات الحياة لم أعد احتمل وأنا أفكر كثيرا فى الأمر والحياة بيني وبينه لم تعد على ما يرام ومستقري وزوجي تدهور لذا علينا (أقرب شماعة) الانفصال وتنسى تماما لحظاتها الأولى والجميلة التى كانت من خلالها من الممكن أن تعيشها تجاوزا لمراحل الضغوطات المادية... والأغرب أنها لا تعر اهتماما لوجود أولادها..... والسبب الرئيسي لافتعال هذه الخلافات هو..... ذاك العشيق لتلك الرهينة للعاطفة المتمردة والمتقلبة مع مراحل العمر.... نجد بأنه قد تلاعب بعقلها وكانت مفاتيح مداخله لقلبها الفراغ الذى خلفه الزوج..... جفاف العاطفة...... وتأثره البيئي...... وكثرة مسؤولياته اليومية..... وإرهاقه الدائم الناتج عن العمل وعموم متطلبات الحياة فكلها تلعب دورا كبيرا فى حياة الرجل وهذا مما يزيد العناء عناء.... وحينها لم يكترث لشئ يأتي مهموما لينم ويصحي ليهُمّ وهكذا يدور به إطار الحياة من تعب لتعب إلى ان تتأثر حياته الخاصة بتبعثر الود وشتات الفكر وانشغال العاطفة بلغوِ الهوى ومن ثم الانحراف العاطفي وتغيير الوجهة لصالحة وإن كان على خطأ...... لذا لابد أن تعقل مسير حياتك وضبط السلوك الغير مسئول والإقلاع عن هرج ردود الأفعال الوقتية
يتبع في حلقه أخرى.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

nadir halfawe
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

الكاريكاتير