الأثنين, 03 فبراير 2020 06:42 مساءً 0 223 0
الأهلي المصري يتراجع عن شكوى الهلال تقديرًا واحترامًا للعلاقات التاريخية بين الشعبين ويشيد بالشرطة والجيش السوداني
الأهلي المصري يتراجع عن شكوى الهلال  تقديرًا واحترامًا للعلاقات التاريخية بين الشعبين ويشيد بالشرطة والجيش السوداني

القاهرة : اخبار اليوم
تراجع مجلس إدارة النادي الأهلي المصري عن تقديم شكوى رسمية ضد الهلال السوداني عقب الأحداث التي شهدتها مباراة الفريقين، أمس الأول السبت، بدوري أبطال أفريقيا.
وعدد الأهلي أسباب التراجع عن شكوى الهلال في بيان رسمي اليوم الإثنين، سرد فيه التجاوزات التي وقعت من جماهير النادي السوداني سواء تلك التي سبقت المباراة، أو أثناء سيرها بملعب الجوهرة الزرقاء.
وجاء بالبيان: «يأسف مجلس إدارة النادي الأهلي لما تعرضت له بعثة الفريق في مبارة الهلال السوداني الشقيق في دوري أبطال أفريقيا...فقد تجاوزت مجموعات عديدة من جماهير (المنافس) كثيرًا بحق الأهلي ولاعبيه».
وأشار إلى أن هذه التجاوزات: «بدأت بتهديدات مسبقة قبل المباراة، ثم هتافات مسيئة في المدرجات، وإلقاء الكراسي المحطمة على اللاعبين وأعضاء الطاقم الفني والإداري وقذفهم بزجاجات المياه أثناء المباراة. ثم قيام بعض الجماهير باقتحام الملعب ومحاولة الاعتداء على لاعبي الأهلي».
وأردف: «ولولا التدخل الفوري لرجال الشرطة والجيش في السودان ونزولهم إلى أرض الملعب لحدث ما لم يحمد عقباه، ثم استكمال اللقاء في أجواء ليس لها علاقة بالرياضة».
وأشار الأهلي في بيانه إلى أنه استاء كثيرا من تعنت جماهير الهلال في الموافقة على مغادرة ملعب المباراة، بعد نهايتها للتربص بلاعبي الأهلي وجهازهم الفني والإداري ومحاولة الاعتداء عليهم، الأمر الذي ترتب عليه إجبار البعثة بالكامل وجماهير الأهلي المرافقة على عدم مغادرة ملعب المباراة، بناءً على تعليمات من رجال الشرطة السودانية لحين انصراف جماهير الهلال».
وشدد البيان على أن «هذه التجاوزات المؤسفة التي حدثت على مسمع ومرأى من الجميع...وقعت لأسباب غير معروفة».
وأشار إلى أنه بعد «دراسة كل ما تعرض له فريق الكرة في رحلة السودان...وتيقن أن كل ما حدث يخالف بل ويناهض قواعد ولوائح كاف وقبلها العلاقة الوطيدة بين الناديين...قرر عدم تقديم شكوى للاتحاد الأفريقي لكرة القدم بحق نادي الهلال السوداني وجماهيره لعدة اعتبارات، يعتز بها الأهلي ويضعها أولوية دائمًا قبل الفوز ببطولة أو نتيجة مباراة وهي:
أولًا: تقديرًا واحترامًا للعلاقات التاريخية التي تربط بين مصر والسودان والتي لا يعرف قيمتها كل من شارك في الأحداث المؤسفة التي جرت في أم درمان.
ثانيًا: تثمينًا للجهود الكبيرة التي بذلها المسؤولون في الشرطة والجيش السوداني، الذين يستحقون كل التحية على دورهم الكبير في تأمين بعثة الأهلي طوال فترة الإقامة هناك.
ثالثًا: الحرص الكامل من النادي الأهلي على ألا يلحق بنادي الهلال السوداني الشقيق الضرر البالغ، خاصًة أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم تابع الأحداث وقد يقوم بتطبيق النصوص اللائحية بعد التجاوزات والاعتداءات التي شهدها ملعب المباراة.
وختم الأهلي بيانه بشكر كل جهات الدولة المصرية المعنية، لقيامها بدورها الكامل في تأمين سلامة بعثة الفريق في السودان.
كان الأهلي قد تعادل 1-1 مع الهلال في أم درمان وخطف بطاقة التأهل لربع النهائي بينما ودع الفريق السوداني البطولة.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

nadir halfawe
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

الكاريكاتير