الاربعاء, 18 يوليو 2018 02:34 مساءً 0 1 0
أطراف النزاع فى الجنوب تتوصل لاتفاق
أطراف النزاع فى الجنوب تتوصل لاتفاق

الخرطوم : اسماء السهيلي
أعلنت الوساطة السودانية في النزاع الداخلي بجمهورية جنوب السودان عن توصل أطراف النزاع في ذلك البلد الشقيق لاتفاق  في ملف الحكم وتقاسم السلطة أثناء  الفترة الانتقالية. وسيتم التوقيع بعد غد الخميس بالأحرف الأولى على أن يتم التوقيع النهائي في يوم الخميس الموافق 26/7/2018م  في احتفال لائق بهذا الحدث الكبير برعاية ضامن الاتفاقية فخامة المشير عمر حسن أحمد البشير رئيس الجمهورية يدعى لتشريفه رؤساء دول الإيقاد وممثلو عدد من الدول والمنظمات المهتمة وأعربت وزارة الخارجية  في بيان لها عن أملها في أن يعود هذا الاتفاق بالأمن  والسلام والاستقرار على جمهورية  جنوب السودان الشقيقة
 وفيما يلي تورد اخبار اليوم نص البيان
تعلن الوساطة السودانية في النزاع الداخلي بجمهورية جنوب السودان عن توصل أطراف النزاع في ذلك البلد الشقيق لاتفاق  في ملف الحكم وتقاسم السلطة أثناء  الفترة الانتقالية. وكانت الوساطة قد تقدمت يوم أمس الاثنين 16 يوليو 2018 بمسودة الاتفاق  طالبةً من الأطراف الإعراب  عن مواقفها إزاءها. وحيث أن الوساطة لم تتلق  من أي طرف ما يفيد برفض المسودة فإنها قد أعلنت  عصر الْيَوْمَ بموقع المفاوضات بسوبا وفِي حضور ممثلي كل الأطراف المفاوضة عن قبول الجميع بها.
 وبما أن الوساطة قد تلقت من الأطراف بعض الملاحظات التحسينية فإنها سوف تضمن النص المتفق عليه ما هو مناسب من هذه الملاحظات وتسلم الأطراف مسودة الاتفاق  النهائي يوم غد الأربعاء.  هذا وقد تم تحديد الساعة الثانية عشرة من ظهر يوم الخميس الموافق 2018/7/19 موعدا للتوقيع بالأحرف الأولى على الاتفاق في ملف الحكم وتقاسم السلطة على أن يتم التوقيع النهائي في يوم الخميس الموافق 2018/7/26 في احتفال لائق بهذا الحدث الكبير برعاية ضامن الاتفاقية فخامة المشير عمر حسن أحمد البشير رئيس الجمهورية يدعى لتشريفه رؤساء دول الإيقاد وممثلو عدد من الدول والمنظمات المهتمة.
الجدير بالذكر أنه بتوقيع هذه الاتفاقية  تكون قد تمت تسوية كل المسائل العالقة في نزاع جنوب السودان التي كانت القمة الطارئة الثانية والثلاثون لمنظمة الإيقاد قد أحالتها  للوساطة السودانية في 21 من يونيو الماضي.
وإذ  يسر وزارة خارجية جمهورية السودان أن تعلن عن هذا التطور المهم في عملية تسوية هذا النزاع المتطاول الذي أزهق الأرواح وجر على مواطني جنوب السودان صنوفاً من المعاناة وفوت عليهم العديد من الفرص فإنها ترجو أن يعود هذا الاتفاق بالأمن  والسلام والاستقرار على جمهورية  جنوب السودان الشقيقة.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير