الخميس, 09 أغسطس 2018 04:36 مساءً 0 1 0
تراجع أسعار الدولار الأمريكي مقابل الجنيه السوداني بالسوق الموازي
تراجع أسعار الدولار الأمريكي مقابل الجنيه السوداني بالسوق الموازي

توقعات بمزيد من الإنخفاض مع بداية ضخ بترول الجنوب والخبراء يشددون علي ضرورة استقطاب تحويلات المغتربين

الخرطوم : ابراهيم الصغير
تراجعت أسعار الدولار والعملات الاجنبية الأخري مقابل الجنيه السوداني في السوق الموازي تراجعا ملحوظا خلال الأيام الثلاثة الماضية حيث استقر عند 40.10  جنيها تراجع اليها عن سعر وصل الي ٤٧ جنيها منتصف الأسبوع الماضي  ، وربط مراقبون التراجع في سعر العملة الامريكية مقابل الجنيه السوداني الي كثرة المعروض منه في السوق مع احتمال أن تكون الجهات المسؤولة قد ضخت عملات حرة في الصرافات وخلقت تراجعا في الطلب  ..
وقال إقتصاديون ان ما تم بشأن مدخرات وتحويلات المغتربين قد أدي الي التراجع مشيرين الي أن الطلب علي الورقة الأمريكية في السوق السوداء قد تراجع مؤكدين أن البعض يشتري الدولار من أجل الاستثمار وحفظ الأموال ولكن مع التخوف من تراجع الأسعار يكون العرض كبيرا للدولار مما يجعل الأسعار تنخفض
ووصل سعر الدولار الي 40.10 جنيهات فيما تراجع سعر الريال السعودي الي 11.46جنيه وكان قد شارف ال 12 جنيها بداية الأسبوع واستقر سعر اليورو عند 49.88 جنيه والدرهم الإماراتي عند 11.78جنيه والريال القطري عند 11.80 جنيه والإسترليني في حدود 55.47 وشهد سعر الجنيه المصري إرتفاعا طفيفا ووصل الي  2.40 جنيه بدلا عن 2.30 جنيها ، وقال تجار ان عليه طلبا كبيرا هو السبب في الإرتفاع الذي حدث في سعره .
وتوقع الخبير الاقتصادي دكتور مأمون ابراهيم مزيد من التراجع في أسعار الدولار والعملات الاخري مشيرا الي أن الإارتفاع الذي حدث خلال الفترة الماضية ووصول الأسعار الي ما يقارب ال 50 جنيها لا يدعمه منطق إقتصادي وقال أن أسعار العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني تحكمها اطماع وامزجة التجار في غياب الدعم الحقيقي للإقتصاد وتدهور القطاعات الإنتاجية .
وشدد دكتور مأمون علي ضرورة المواصلة في الإستفادة من مدخرات المغتربين وتحويلاتهم وقال إن ذلك سيجعل من أسعار العملة الأمريكية مستقرة وربما يؤدي الي تراجعها لأن الإرتفاع الذي يحدث هو غالبا يتعلق بعاملي العرض والطلب وإذا زاد المعروض في المصارف والصرافات والسوق السوداء فبالتأكيد سيحدث الاستقرار والإنخفاض وقال أن بدء ضخ نفط جنوب السودان للتصدير عبر السودان في بداية الشهر القادم ربما يؤدي الي إنخفاض الأسعار بما يوفره من عملات كانت تستخدم في الإستيراد .

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

أخبار مشابهة

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير

القنوات الفضائية المباشرة