الخميس, 09 أغسطس 2018 04:45 مساءً 0 1 0
وزير الثقافة بشمال كردفان يتفقد شجرة بيعة الإمام المهدي لطرد المستعمر بمنطقة ود الهندي بالرهد
وزير الثقافة بشمال كردفان يتفقد شجرة بيعة الإمام المهدي لطرد المستعمر بمنطقة ود الهندي بالرهد

أبودكنة: الأبيض: الرشيد يوسف / حسن حمودة
تفقد الأستاذ خالد الشيخ حاج محمود وزير الثقافة والإعلام بالولاية يرافقه الأستاذ يس محمود ضيف الله معتمد محلية الرهد أبودكنة والأستاذة أماني يوسف بشير مدير إدارة الآثار والمتاحف بالولاية وعدد من مديري الإدارات بالوزارة، تفقدوا شجرة بيعة الإمام المهدي لطرد المستعمر بمنطقة ود الهندي بمحلية الرهد أبودكنة.
 وأكد الوزير خالد الشيخ خلال مخاطبته أهالي منطقة ودالهندي أن منطقة الرهد تُعد العاصمة الأولى للإمام المهدي بل إنها تُعد معسكراً كبيراً للثورة المهدية خاصة في التخطيط لفتح أم درمان، مشيراً إلى دور مشائخ الدين وتضامنهم مع الثورة المهدية لدحر الإنجليز، موضحاً أن وزارته بصدد إنشاء متاحف بكل محليات الولاية خاصة الرهد لتميزها بالمقتنيات الأثرية، وقال الوزير إن الآثار ذات أهمية كبيرة وفق قوانين اليونسكو.
 من جانبه أكد الأستاذ يس محمود ضيف الله معتمد محلية الرهد أن محليته تولي اهتماماً كبيراً بالمتاحف والآثار، مشيداً بجهود وزير الثقافة في توثيق العمل التاريخي بالسودان لاسيما شمال كردفان، مؤكداً أن منطقة ود الهندي تعد مركزاً تاريخاً للثورة المهدية، ودعا الباحثين والعلماء والجامعات لإعادة كتابة التاريخ القديم لتصويب الأخطاء في تاريخ السرد الحالي.
الأستاذة أماني يوسف بشير مدير إدارة الآثار والمتاحف بالولاية أشارت  إلى إدخال منطقة ود الهندي بمحلية الرهد ضمن الخارطة الأثرية بالولاية، موضحة أن الرهد ذات ثقل في التاريخ، مؤكدة أن منطقة ود الهندي ستشهد الفترة القادمة تأهيلاً كاملاً مما يجعلها مركزاً سياحياً و أثرياً جاذباً للسياح والأجانب، ورحبت بتجاوب المعتمد يس ضيف الله بتبني إنشاء أول متحف في محليات الوﻻية دعماً لسياسة إدارة اﻻثار التي قررت إنشاء متحف في كل محلية، مؤكدة أن ضيف الله ظل مهتماً ومتابعاً لحفظ آثار ومقتنيات المحليات والريف.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

أخبار مشابهة

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير