الخميس, 13 سبتمبر 2018 04:29 مساءً 0 1 0
(سمحة العافية) تستضيف د.سمير فرنسيس رائد العلاج الطبيعي
 (سمحة العافية) تستضيف د.سمير فرنسيس رائد العلاج الطبيعي

انشأ أول قسم للعلاج الطبيعي قبل 42 عاماً

من الصعوبات التي واجهتنا تحول المواطن من البصير للعلاج الحديث

أجرته: آمال عوض
يعتبر رائد العلاج الطبيعي في السودان'بل إفريقيا وعربيا 'تلقي دراسته بالمانيا وهي  الدولة الوحيدة التي أنشأت أقساما للعلاج  الطبيعي داخل جامعاتها اقتناعا بأهميته وعاد بعدها للسودان لإنشاء أول قسم للعلاج الطبيعي  بمستشفي الخرطوم وبدا عمليا في اقناع المواطنين بأهمية العلاج الطبيعي (الجديد)علي المجتمع في بلد كانت تمارس الطب البلدي (البصير)و(الكي)و(الحجامة)
(سمحة العافية) التقت بالدكتور سمير فرنسيس اختصاصي العلاج الطبيعي في حوار حول تجربته كرائد للعلاج الطبيعي بالسودان تحدث عن أسرار المهنة ومدى التجاوب مع وسائل العلاج الطبيعي وتطوره.
اختيار الدراسة الجديدة
العلاج الطبيعي تخصص جديد ونادر..لماذا اتجهت اليه؟
عندما اتجهت لدراسة  الطب بدأت أفكر في تخصص نادر يفيد المرضي'ويومها اطلعت علي مطبق يتحدث عن التخصصات الطبية التي يتم تدريسها بألمانيا 'وكان من بينها العلاج الطبيعي 'البديل العلمي للطب التقليدي والشعبي الذي يمارس بكثرة في السودان في كافة المناطق 'خاصة النائية التي يوجد بها (البصير )الذي يعالج حالات (الفصل) ويجبر الكسور بوسائل بدائية تعتمد  علي الخبرة يمارسها الرجال وبعض النساء ويمتد ذلك حتى الي المناطق الحضرية وحتى داخل العاصمة وعواصم ومدن الولايات الكبرى محققين بعض النجاحات.
حدثنا عن بداية التجربة؟
فور عودتي الي السودان أصدرت وزارة الصحة قرارا بإنشاء أول قسم للعلاج الطبيعي برئاستي،وتم تجهيز المباني بمواصفات خاصة وشرعت في اختبار الكوادر المساعدة وابتعاث آخرين الي الخارج ومارسنا عملنا بإقبال بعض المرضي ثم اتسعت الدائرة بعد ان لمس المواطن نجاحاتنا في علاج بعض الذين أصيبوا بشلل جزئي في أطرافهم سواء باليد او الرجل والذي يطلق عليه المواطن (التقل) في الجسم 'هنا بدا المرضي يقارنون بين العلاج الطبيعي وما كان يمارسه الطب الشعبي او (البصير) حيث اشتهر الكثيرون بالعلاج البلدي بتركيب (الطاب) علي الفكك 'والطاب هو فروع النخيل يتم تقطيعه ورصه علي اليد'وكانت تجربتنا مقنعة حيث نجحنا في معالجة حالات (الفصل والفكك) والشلل الجزئي في الأرجل والأيدي 'لذا زادت الثقة في القسم واشتد الإقبال علي العلاج الطبيعي بواسطة الأطباء والتخصصات المساعدة.
وماذا عن الطب الشعبي وتجربته في السودان؟
لا ينكر احد ادوار الطب الشعبي وما قام به ( البصير) صاحب التجارب والخبرات في علاج بعض حالات الكسور البسيطة و(الفكك والفصل)'وحتي بالنسبة لإصابات اللاعبين الذين يلجئون (للبصير)وهناك مشاهير عرفتهم البلاد منهم السيدة المرحومة (بت بتي) التي يقبل عليها أهل العاصمة والأقاليم واشتهرت بعلاج حالات الفكك والكسور (المؤقتة)..كما يوجد بصراء لهم شهرتهم ومنهم سليمان صالح بالأبيض والحاج عبد الرحمن بالبراري وادم محمود بالفاشر.
كيف تتعاملون مع علاج المرض الذي يمتد لشهور؟
قائلا داخل العيادات لدينا أقساما يشرف عليها كوادر طبية متخصصة ومؤهلة لخدمة الناس كافة والمرضي 'وهناك بالفعل بعض المرضي الذين يمتد علاجهم طويلا حسب حالتهم كالآم القضروف وألام الرقبة والكتفين والمفاصل والسلسلة الفقرية وعرق النساء وخشونة الظهر وهي أمراض يحتاج علاجها لفترات طويلة دوما نراعي فيها تحديد رسوم مناسبة ونراعي حالات المرضي المادية خاصة بعد تقاعدي عن العمل لبلوغ السن القانونية.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير

القنوات الفضائية المباشرة