الاربعاء, 28 نوفمبر 2018 03:19 مساءً 0 131 0
ألوان الحياة
ألوان الحياة

قانون الانتخابات بين الاجماع والتوافق

 

رمادى : مازال الجدل محتدما بين المؤتمر الوطني والأحزاب المتحالفة والذين أجازوا قانون الانتخابات، والذين انسحبوا من النواب ومن يمثلون . وهل الذين يحتجون الان ويضخمون عدد النواب المنسحبين لديهم تمثيل فى المجلس الوطني؟ أما مجموعات ومنظمات وأفراد «بتعرض فى مولود التأييد والانسحاب» .
اول ما يلفت النظر هو التضارب المريع فى ارقام المنسحبين ومن يمثلون . هناك من يقول ان المنسحبين هم مجموعة ال 34 وعدد النواب الذين انسحبوا 71 نائبا اى كل المجموعة، أول من كذب هذه الارقام رئيس منبر السلام الطيب مصطفى الذى قال ان هذه المجموعة عبارة عن منظمات وحركات وأحزاب بعضها غير مسجل وليس لديها نواب بالبرلمان . وأضاف الطيب انه ومبارك دربين رئيس حركة تحرير السودان لم ينسحبا وهم أعضاء مجموعة ال34 ، المؤتمر الوطني فند هذه الادعاءات بتأكيد ان مجموعة 34 ليست كلها احزاب كما اشار الطيب مصطفى ،ويقول ايضا ان مجموع الاحزاب فى البرلمان هم 61 حزبا فقط منها 50 حزبا كانت حضورا فى الجلسة،  ووافقت على القانون ويقول ان المنسحبين عددهم 29 نائبا يمثلون 11 حزبا 14 من المستقلين ، ولعل اقرب الأرقام للتى ذكرها المؤتمر الوطنى هى التى اوردها ممثل الاخوان المسلمين حسن عبد الحميد الذى قال ان المنسحبين هم 37 نائبا يمثلون 11 حزبا .
ولو تحدثنا عن الخلاف يقول المؤتمر الوطنى ان الاتفاق قد تم على كل المواد ما عدا مادة واحدة هى عدد ايام الانتخابات بعد اجتماعات مطولة ، وان بعض الأحزاب والحركات كلما اتفقنا على مواد تأتينا بمقترحات جديدة ،وهذا ما جعلنا ندور في حلقة مفرغة ، مما جعلنا نعتمد  طرح القانون للتصويت ويجاز بإجماع الحاضرين. اما المعارضين والمنسحبين فلقد اختلفوا حول المواد المختلف عليها وعددها ولكنهم اجمعوا على  الخلاف حول المادة الواحدة وهى عدد أيام الانتخابات .يعتمدون أيضا على ان مخرجات الحوار الوطنى تحدد طريقة اجازة القانون وهى التوافق ولكن لم يذكر احد اذا حدث اختلاف كيف يحسم ؟ هل بالتصويت أم يظل الامر متروكا للنقاش الى ما لانهاية مما يؤثر على الانتخابات نفسها ومواقيتها .ويبدو ان البعض لا يريد لهذه الانتخابات ان تقوم ولذلك يعملون على اضاعة الوقت حتى تؤجل او تلغى ولذلك يبدر سؤال هام من هم وما هو وزنهم الانتخابي ؟

 

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير