الثلاثاء, 09 أكتوبر 2018 02:14 مساءً 0 1 0
المحضر الكامل لجلسة مجلس الوزراء القومي حول سياسات وإجراءات الصادر «4»
المحضر الكامل لجلسة مجلس الوزراء القومي حول سياسات وإجراءات الصادر «4»

نقـطـــة نـظـام

 أحمد البلال الطيب

المحضر الكامل لجلسة مجلس الوزراء القومي حول سياسات وإجراءات الصادر «4»

*‬ نواصل استعراضنا لجلسة مجلس الوزراء القومي حول سياسات الصادر والوارد، وننتقل لمداخلة السيد يوسف عبد الكريم رئيس اتحاد العمال والذي قال: الأمل عند العمال معقود على هذه الحكومة وقد سعدنا بالتقرير الذي قدمه محافظ بنك السودان وسعدنا بعودته لقيادة البنك المركزي، هو رجل مناسب ، في وقت مناسب، وبتوقيت مناسب، ومثلما أمن السيد سعود البرير على هذه السياسة فإننا نراها سياسة مناسبة جدا، ولكن لدينا تحفظ على آلية سعر الصرف واقتصارها فقط على الخمسة بنوك التى تم ذكرها.

* وقال السيد يوسف أحمد يوسف رئيس الغرفة التجارية: ظللنا ننادى بهذه  السياسة، ولابد من ثورة تصحيحية للاقتصاد ، وهذه بداية وخطوة ممتازة للحكومة الرشيقة، وأصحاب العمل، وللعاملين والإعلاميين، وأنا لا أريد  أن يتشاءم الناس، على سبيل المثال كنا نستورد عنب وتفاح بـ ٤٠ مليون  دولار، ونصدر بمواعين تبريدها ونقلها بعض صادراتنا وتعود إلينا سنويا بـ ١٥٠ دولار.

‭*‬ وأضاف قائلا: السودان به خيرات كثيرة، قمنا بزيارة لدارفور من جبل مره لوادى هور وشاهدنا البطيخ والبرتقال والأنعام والدخن وغيرها من النعم  والإمكانيات غير المستغلة، ونحن لدينا قطاع خاص وإعلام ودولة وكلام السيد حامد ممتاز حول السعر التأشيرى للسلع بوزارة التجارة والصناعة ممتاز، ولكن كان من المفترض أن يتم إشراك القطاع  الخاص،كما كان من المفترض أيضا أن يتم  إدخال القطاع الخاص بآلية سعر الصرف،أما بالنسبة للدفع المقدم لدول الجوار،هذا يضر صادراتنا خاصة الثروة الحيوانية.

* وأضاف: وبالنسبة  لآلية الذهب، نظام الصكوك  من أحسن الأشياء، وعلى سبيل المثال فإن شركات الكرته  تصدر ٧٠٪  من إنتاجها، وهذه الشركات تحتاج لاستيراد مدخلات إنتاج، وبالنسبة لطريقة الدفع في الاستيراد، مدخلات الإنتاج، دفع طويل، لشهور، هذا يعطى فسحة خاصة فيما يتعلق بالتحويل بدون قيمة. 

* وقال : واحدة من إشكالاتنا، الميناء، سياسات الصادر يمكن أن تهزمها الميناء، وهى تحتاج لعمل كبير، وتغيير للعقلية.

* واختتم حديثه قائلا:اكرر يجب أن نتفاءل والدولار لن يزيد بإذن الله والسلع ستتوفر.

* وتحدث رجل الأعمال السيد معاوية البرير وقال:السياسة القديمة للصادر والوارد  خنقت القطاع الاقتصادي، وسببت دمارا  للقطاع الخاص، وللشركات  الأجنبية، والسمعة التجارية السيئة، ونشيد بالثورة التصحيحية، والتي وضعت الأشياء فى مسارها  الصحيح.

* وأضاف: إعلان الآلية المستقلة يجعلها مثل اللجنة القضائية التى تحكم بين الأطراف المختلفة ولا توجد شفافية أكثر من هذه.

* وأضاف: وهناك خلط  بين السياستين النقدية والمالية، نحن الآن نتحدث عن سياسة لبنك السودان لتحديد سعر العملة،  وهذا توجه إيجابي للصادر والوارد، ونحن على أعتاب ميزانية جديدة، والمطلوب منا جميعا ومن الإعلام، ان نؤكد على أن هذه السياسة  توفر فرص التنافس الشريف للقطاع الخاص خاصة أن البعض تعود على الدولار المدعوم وهذا تسبب في خلق تشوهات في الاقتصاد الكلي. 

ونواصل غدا بإذن الله 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

شارك وارسل تعليق

برنامج فى الواجهه التلفزيونى

الكاريكاتير