ويعود ريال مدريد إلى المنافسات بعد فترة التوقف الدولية في 20 أكتوبر الحالي بمواجهة ليفانتي في الدوري المحلي، ثم يستضيف بعدها بـ3 أيام فيكتوريا بلزن التشيكي في الجولة الثالثة لمسابقة دوري أبطال أوروبا، قبل خوض الكلاسيكو أمام مضيفه وغريمه التقليدي برشلونة في 28 منه. وكان بنزيمة اضطر إلى ترك الملعب بعد نهاية الشوط الأول أمام ألافيس تاركا مكانه للدومينيكاني ماريانو دياز.

وتشكل إصابة بنزيمة ضربة موجعة لمدرب ريال مدريد، غولن لوبيتيغي، بعد سلسلة من النتائج المخيبة والإصابات التي تعرض لها نجوم الفريق أبرزهم إيسكو (عملية جراحية لإزالة الزائدة الدودية) والبرازيلي مارسيلو (ربلة الساق) وداني كارفاخال (ربلة الساق) والويلزي غاريث بايل (الفخذ).

وفشل ريال مدريد في الفوز في مبارياته الأربع الأخيرة في مختلف المسابقات ودون أن ينجح في هز الشباك.

 

اسكاي نيوز عربية