الخميس, 16 يوليو 2020 11:54 مساءً 0 199 0
خبراء ومستشارون قانونيون :بطلان قرار تشكيل لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يوليو
خبراء ومستشارون قانونيون :بطلان قرار تشكيل لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يوليو

الخرطوم: نجاة صالح شرف الدين
حمل خبراء ومستشارون قانونيون االمسؤلية للنخب السياسية فى السودان بعدم ارساء دعائم العدالة بالصورة المطلوبة.
وقال وكيل وزارة العدل الاسبق مولانا عبدالديمزمراوى فى المؤتمر الصحفى بطيبة برس ظهر امس حول الرؤية الفانونية لقانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو ان النخب السياسية هى الاشكال فى تدمير البلد وعدم ارساء وتطبيق وترسيخ دعائم العدالة بالصورة المطلوبة .
واضاف عملية التفكيك والتطهير للنظام والخدمة المدنية قد  اصبحت سمة مصاحبة لكل الانظمة التى حكمت البلاد متد العام 1964وانقلاب مايو ثم نظام الانقاد وتكررت ايضا فى ظل نطام هده الحكومة ..
واضاف ان الحكومات المتعاقبة ظلت تكرر وتمارس نفس عملية تفكيك وتطهير الخدمة المدنية مما ادى الى تدمير البلد دون الاستفاده من التجارب وفى النهايةيدفع الثمن الخدمة المدنيةوالكوادر المؤهلة .
وقال نرسل رسالة الى وزير العدل بان تكوت وزارة العدل اسم على نسمى وان تكون منطلقات قراراته مبنى على اسس العدالة .
واضاف ان وزير العجل قد فشل خاصة فيما يتعلق بقرار انهاء عمل 98مستشارا بوزارة العدل .
واتهم النخب السياسية بالفشل ويدفع الثمن المهنين .ومن المفترض ايضا ان تطبق هده الحكومة الشعار المرفوع والتى منها العدالة .
واكد زمراوى ان القضاء السودانى نزيه وعادل وانه يطبق اسس  القضاء بطريقة سليمةوعادلة .
ومن جانبة قدم المستشار القانونى مامون مكى حامد ورقة حول بطلان قرار تشكيل لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو
والدى تناول من خلالة العديد من المحاور الخاصة باجازة قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989 وازالة التمكين  لسنة 2019واستعرض نص المادة 5 (1)من الفصل الثابث على انشاء لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو وكدلك تشكيل لجنة ازالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الاموال .
واختتم مولانا مامون مكى حديثة بقولة انه كان يجب على على مجلس السيادة ان يصصدر قرارا جديدابتشكيل لجنة وفقا للتعديل المنصوص عليه فى احكام المادة الجديدة بعد التعديل 5 (1) وفق اجراء لم يقم به المجلس حتى الانمما انطوى عليه بطلان كافة القرارت التىاصدرت تحت مسمى اللجنة القئمة حاليا والتى تعد قانونا هى والعدم سواء
فيما قدمت مولانا المستشارة خديجة الفاضل محمد استعراضا مفصلا فى الورقة التى قدمتها حول مخالفة قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989 وازالة التمكين لسنة 2019 تعديل 2020واعمال لجنة ازالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الاموال للوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية لسنة2019 ومواثيق حقوق الانسان الدولية والاقليمية التى صادق عليها السودان .
وقد تناولت الورقة العديد من المحازر وخلصت الورقة انه بالنظر الى قانون تفكيك التمكين وقرارات اللجنة المشكلة بموجبها نجدها قد انتهكت هدا الحقتحل جميع النقابات المهنية والاتحادات والجمعيات دون اخضاعهاللمعايير المتعارف عليها والتى تنظم عمل هده الكيانات..
هدا وكانت مولانا خديجة قد استعرض ايضا من خلال ورقتها ملامح عن نظام حقوق نظام خقوق الانسان الدولى والاقليمى والمحلى وتناولت ايضا قانون تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989وازالة التمكين لسنة 1989 تعديل 2020 للوثيقة الدستورية للفترة الانتقالية والمواثيق والصكوك الدولية التى صادق عليها السودان

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

nadir halfawe
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

شارك وارسل تعليق

أخبار مشابهة

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

اعلانات اخبار اليوم