منذ 6 يوم و 2 ساعة 0 137 0
دقلو : مافيا اقتصادية تسعي لتدمير البلاد و البلد اذا اتفرتقت مابتتلم
دقلو :  مافيا اقتصادية تسعي لتدمير البلاد و البلد اذا اتفرتقت مابتتلم

اتهم النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق محمد حمدان دقلو جهات اطلق عليها صفة " المافيا والعصابة الكبيرة" بالسعى لتدمير البلاد عبر تدمير مقدراتها الاقتصارية واضعاف عملتها القومية لكنه اكد ان الحكومة تعي ما يفعل هؤلاء وستضع حدا لمغامراتهم.
وشدد النائب الاول ورئيس اللجنة العليا للطوارئ الاقتصادية، الفريق اول محمد حمدان دقلوانه لن يألو جهدا في محاربة هذه الجهات وان تلونت وتغيرت سحنتها تحت الوضع الحالي.
وقال دقلو خلال مخاطبته حفل تدشين تصدير اول شحنة لصادر الذهب ببرج الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس اليوم الاثنين ان الحكومة الانتقالية تضع نصب عينيها هدفا رئيساً وهو حماية البلاد من التصدع و الانهيار محذرا  "ان البلد اذا اتفرتقت مابتتلم". ونوه رئيس اللجنة الاقتصادية الى انه ومنذ تشكيل اللجنة العليا للطواري الاقتصادية انبثقت عنها 8 لجان فرعية واجهت سيلا من المعاكسات لم تمكنها من لعب دورها المنوط بها.
ودعا النائب الاول لرئيس مجلس السيادة الى مراجعة ومراقبة شركات البترول وشركات تعدين الامتياز التى تستخرج حوالى 300 كيلو جرام من الذهب اسبوعيا كاشفا ان "الدعم السريع القى القبض على طائرة تحمل  شحنة 340 كيلوجرام ذهب  مشمعة جاهزة للتصدير الا انه تم اطلاق سراح الشحنة " وقال ان شركة الجنيد لديها جبل عامر تستخرج فى الشهر مابين (30/40)كيلو ذهب يورد فى بنك السودان المركزي الا ان المشكلة ليست فى الجنيد انما المشكلة فى المافية او العصابة التى تعرف شركة الجنيد حقيقتها .
وطالب سيادته من كافة رجال الاعمال المساهمة فى المحفظة التمويلية التجارية للنهوض بالاقتصاد السوداني وتوفير العيش الكريم لمواطنة خاصة وان البلاد تتمتع بموارد طبيعية متعددة.
 وذكر دقلو ان خطة الاستراتيجية للجنة العليا للطوارئ الاقتصادية ترتكز على بورصة الذهب والمحفظة التمويلية التجارية وعلى مشروع النافذة الموحدة الذي بداء العمل بها قبل 20 يوم وانتقد سيادته استمرار نفس الطريقة القديمة طريقة سير الاجراءات والمعاملات حاليا قائلا "العمل الماشي الان نفس عمل النظام السابق عمل لوبيات نفس المصدرين والمشترين للذهب لما يتلونوا مع الاوضاع السياسية بالبلاد".
وقال رئيس اللجنة العليا للطوارئ الاقتصادية ان بنك السودان يمكن ان يشتري الذهب بنفس قيمة السعر العالمي ليوفر البنك احتياطي بالذهب وان تذهب حصيلة الصادر الى تامين استيراد السلع الاستراتيجية. وعد دقلو بتامين الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس من اليوم وتوفير بيئة جيدة تلائم منسوبي الهيئة خاصة وانهم  يتعرضون لاشعاعات  مما يعني انه ينبغي تحسين مرتبات مجزية وحوافز العاملين فيه وان يتلقوا التدريب المناسب.
وكشف عن خطة لخفر جميع مناجم استخراج الذهب وتحديد باب واحد للرقابة عليها مشيرا الى ان الدولار من المفترض ان يكون ب 15 جنيه وفق الخطط التي وضعتها اللجنة العليا للطوارئ الاقتصادية داعيا الى العمل لتحقيق استقرار سعر الصرف بجانب العمل على تخفيض سعر الدولار .

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

nadir halfawe
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

اعلانات اخبار اليوم