منذ 5 يوم و 2 ساعة 0 32 0
اختصاصي التخدير : ما لم تحل قضيتنا سنتوقف عن العمل
اختصاصي التخدير : ما لم تحل قضيتنا سنتوقف عن العمل

الخرطوم - مقبولة إبراهيم
استهجن الاتحاد المهني التخصصي للتخدير التعديلات المجحفة بلائحة المؤسسات العلاجية الخاصة والتي حرمتهم من ممارسة العمل في القطاع الخاص (مراكز جراحات اليوم الواحد) من قبل وزارة الصحة بولاية الخرطوم دون ان يتم مشاورتهم.
وقال رئيس الاتحاد محمد عيسي في تعميم بان نقاشاتهم مع وزارة الصحة رغم الترحاب من وزير الصحة الا ان أجهزته التنفيذية لم تستجيب مما اضطرهم للاستنجاد بالمجلس التشريعي بولاية الخرطوم.
وأضاف عيسي بأنه كانت تنص لائحة العام 2011 بالضوابط و التجهيزات اللازمة لإجراء جراحة اليوم الواحد الفقرة (12) (1) البند (أ) بأنه (يجب الا يقل مؤهل من يقوم بإجراء العملية تحت التخدير بأنواعه المختلفة عن اختصاصي تخدير او اختصاصي ثاني تخدير او تقني تخدير)، وتم حرماننا من هذا الحق في التعديل الأخير دون مسوق او مشورة وهو( ظلم كبير لن نسكت عليه) وسنلجأ للمحكمة الدستورية اذا لم يتم إنصافنا بالمجلس التشريعي .
وفي ذات المنحي اشتكى عدد من اختصاصي التخدير من تعديل لائحة المؤسسات العلاجية الخاصة دون الرجوع اليهم باعتبارها قضية مصيرية، وعدوا التعديل بهذه الطريقة بأنه قصد به إقصاءهم مهنيا في حق مشروع، خاصة وان اختصاصيي التخدير ظلوا يعملون بصبر في كل المؤسسات الصحية رغم حرمانهم من ابسط حقوقهم وعدم تغطيتهم ببرامج الاستبقاء أسوة بزملائهم أطباء التخدير، علما بأن اختصاصي
التخدير يغطون أكثر من 90% من خدمات التخدير بأنواعه المختلفة وقالوا ما لم تحل قضيتنا عاجلا سنتوقف عن العمل مما يلقي بظلال سالبة على القطاع الصحي.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

eiman hashim
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

sss

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الكاريكاتير