الأحد, 04 أكتوبر 2020 07:40 مساءً 0 89 0
‎ مدير مستشفى الشهداء بالدروشاب يحذر من تعرض حياة مرضى العمليات للخطر
‎ مدير مستشفى الشهداء بالدروشاب يحذر من تعرض حياة مرضى العمليات للخطر

 الخرطوم بحري: الحاج عبدالرحمن الموز
حذر الدكتور معاوية علي دبورة مدير عام مستشفى الشهداء الحكومي بالدروشاب شمال محطة 17 بالخرطوم بحري من تعرض المرضى الذين تجرى لهم العمليات الجراحية خاصة اصحاب الحالات الخطرة الى الموت بعد ان قامت شركة الكهرباء بوضع المستشفى في برنامج القطوعات اليومية مع العلم ان المستشفى كان يتمتع بخط ساخن وامداد كهربائي دائم من قبل.
واستنجد الدكتور معاوية دبورة بوزيرة الطاقة والنفط لاعادة الخط الساخن للمستشفى الذي يجري يومياً ما بين (20-30) عملية جراحية وعمليات نساء وولادة.
وكان المستشفى حتى قبل حوالي شهرين من الآن يتمتع بامداد كهربائي دائم ولا يتعرض للقطع الا في حال الاعطال الكبيرة التي تؤثر على مجمل الشبكة القومية للكهرباء لكن مواطنين من سكان الدروشاب شمال اشتكوا لشركة الكهرباء من ان بعض المساكن التي تقع بالقرب من المستشفى تتمتع بامداد دائم الأمر الذي دعا الشركة لوضع المستشفى الحكومي نفسه ضمن برنامج القطوعات واثر على عمله وعلى العمليات التي تجرى هناك.
وقال الدكتور معاوية دبورة انهم تحدثوا مع العديد من المسئولين بالكهرباء وشرحوا لهم خطورة وجود مرضى داخل العمليات ويتم قطع الامداد الكهربائي الأمر الذي يعرض حياتهم للخطر. واشار الى ان القطوعات تؤثر مباشرة على اجهزة شفط السوائل للمرضى الذين يمكن يختنقوا ويموتوا ولفت الى انهم يقومون احياناً باكمال العمليات باستخدام اضواء الموبايلات مبيناً ان حياة المواطنين يمكن ان تتعرض للخطر خاصة اصحاب الحالات الحرجة. واشار لوجود مولد كهربائي ورثته الادارة من العهد البائد لكنه لا يعمل بالكفاءة المطلوبة بسبب عدم توفر اسبيرات له داخل البلاد ويحتاج لاسبيرات من الخارج بالعملة الصعبة.
على صعيد متصل قال الدكتور معاوية ان التغذية المالية من الوزارة للمستشفى اصبحت لا تكفي سوى لمرتبات المتعاونين والمستهلكات الطبية وبلغت جملة آخر مبلغ تسلمته الادارة مؤخراً 800 الف جنيه فقط.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

nadir halfawe
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

شارك وارسل تعليق

الأخبار

بلوك المقالات

الصور

اعلانات اخبار اليوم