الجمعة, 12 ابرايل 2024 06:19 مساءً 0 129 0
بوينج» تواجه نقصا حادا في التدفقات النقدية بـ 4.5 مليار دولار
بوينج» تواجه نقصا حادا في التدفقات النقدية بـ 4.5 مليار دولار

 

 

 

ز"  واشنطن: د ب أ

تتوقع شركة صناعة الطائرات الأمريكية "بوينج" تراجعا حادا في تدفقاتها النقدية خلال الربع الأول من العام الحالي في ظل عمليات المراجعة الحكومية لعوامل السلامة والجودة في طائرات الشركة، وتباطؤ إنتاج طائراتها من طراز 737 ماكس في أعقاب حادث انفصال سدادة أحد أبواب الطوارئ في طائرة من هذا الطراز في يناير الماضي. ونقلت "بلومبرغ" عن بريان ويست المدير المالي لشركة بوينج قوله خلال مؤتمر اقتصادي اليوم، إن الشركة ستسجل خلال الربع الأول من العام الحالي عجزا في التدفقات النقدية يراوح بين 4 و4.5. مليار دولار، مضيفا أنه سيكون من الصعب جدا على الشركة تحقيق التدفقات النقدية المستهدفة خلال العام المالي 2025 - 2026 وتبلغ 10 مليارات دولار. كما أن التدفقات النقدية للعام الحالي ستكون أقل من 10 مليارات دولار.
سلمت بوينج عددا أقل بكثير من الطائرات من عائلة "737 ماكس" المهمة في فبراير بينما راجعت لجنة من خبراء الصناعة خطوط إنتاج الشركة الأمريكية المصنعة.
ووفقا لأرقام بوينج الصادرة في وقت سابق من الشهر الحالي، تم تسليم 17 طائرة ماكس لعملاء شركات الطيران في فبراير مقارنة بـ 25 في يناير و44 في ديسمبر و45 في نوفمبر. وتتعرض الشركة المصنعة للطائرات حاليا لضغوط لتحسين ضوابط الجودة في أعقاب حادث دراماتيكي في يناير.
وتمزق جزء من جسم طائرة "9-737 ماكس" الجديدة تقريبا في وقت سابق وعلى متنها أكثر من 170 شخصا من جسمها في صف المقعد 26 بعد وقت قصير من الإقلاع. ولم يصب أحد بجروح خطيرة في الحادث الذي تعرضت له طائرة خطوط ألاسكا الجوية.
وبعد التحقيق، قرر المجلس الوطني الأمريكي لسلامة النقل أن براغي التثبيت مفقودة مما يسمى بقابس الباب. وتحمل ديف كالهون الرئيس التنفيذي لشركة بوينج المسؤولية عن الخطأ. وفحصت إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية الإنتاج وطالبت بوينج بخطة تحسينات.

 

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر المحتوى

Hassan Aboarfat
كاتب فى صحيفة أخبار اليوم السودانية

شارك وارسل تعليق